• الثلاثاء 30 ذي القعدة 1438هـ - 22 أغسطس 2017م

بلغت 64 مليون درهم

العمولة المستحقة على تداولات الأسهم تقفز 140% خلال فبراير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 مارس 2012

عبدالرحمن إسماعيل (أبوظبي) - ارتفعت قيمة العمولة المستحقة على تداولات أسواق الأسهم المحلية خلال شهر فبراير الماضي بنسبة 139,5% لتصل إلى 64 مليون درهم، مقارنة بـ26,73 مليون درهم خلال الشهر ذاته العام الماضي.

وبحسب إحصاءات هيئة الأوراق المالية والسلع، سجلت تداولات الأسواق خلال شهر فبراير ارتفاعاً بنفس النسبة 139,5% لتصل إلى 23,28 مليار درهم بيعاً وشراء، مقارنة بتداولات شهر فبراير من العام الماضي البالغة 9,72 مليار درهم.

ووفقا لقواعد توزيع عمولة التداول على أطراف السوق، بلغت قيمة العمولة المستحقة لشركات الوساطة خلال شهر فبراير 34,92 مليون درهم، مقارنة بـ14,58 مليون درهم العمولة التي حصلت عليها عن تداولات فبراير 2011.

ويحصل الوسيط على حصة من العمولة تقدر بنحو 0,0015 من إجمالي قيمة الصفقة، يدفعها كل من البائع والمشتري.

وتعول شركات الوساطة على استمرار حالة الزخم التي تشهدها الأسواق حالياً، لتعويض جزء من خسائرها التي بلغت العام الماضي 410,2 مليون درهم لـ 54 شركة.

وقال وليد الخطيب المدير المالي الأول لشركة ضمان للاستثمار إن الآمال معقودة على أن تحافظ الأسواق على زخمها الذي بدأته في النصف الثاني من الشهر الماضي، وأن تتمكن شركات الوساطة من تعويض جزء من الخسائر الكبيرة التي منيت بها، منذ بداية الأزمة المالية العالمية في العام 2008. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا