• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

ضمن خطة لتطوير الخدمات الصيدلانية

تحضير 150 دواءًً و200 نوع من المحاليل الوريدية بمستشفى العين

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 15 أبريل 2017

محسن البوشي (العين)

ارتفع إجمالي عدد المركبات التي يجري تحضيرها بالوحدة الصيدلانية للتركيبات الدوائية بمستشفى العين إحدى منشآت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» إلى نحو 150 مركباً من تلك التي لا تنتجها مصانع الأدوية، ويحتاجها المرضى خاصة من فئة الأطفال وكبار السن الذين يعانون من صعوبة البلع، أو الذين يستخدمون الأنابيب لتناول الغذاء والدواء.

وفي هذا السياق تقوم وحدة المحاليل الوريدية بالمستشفى بتحضير نحو 200 نوع من المحاليل الوريدية ومحاليل التغذية الكاملة التي يحتاجها المرضى المنومون بالمستشفى، والتي تغطي معظم احتياجاتهم حيث يجري تحضيرها وفقاً لأرقى المعايير والمواصفات المعتمدة.

وأوضح الدكتور محمد موسى طشطوش رئيس قسم الصيدلة بالمستشفى بالإنابة أن الوحدتين الصيدلانيتين للتركيبات الدوائية، اللتين تم إنشاؤهما ضمن مشروع تطوير الخدمات الصيدلانية بصدد تحضير بعض الأدوية الخاضعة للرقابة، والتي يحتاجها المرضى وفقاً للإجراءات والضوابط المعتمدة من الجهات المعنية.

وتوفر الوحدة الخاصة بالأدوية الوريدية تركيبات صيدلانية خالية من المواد المسبِّبَة للتلوث، وتتضمن كل ضمانات السلامة الدوائية، والجودة الاقتصادية، واختصار الوقت، وفق معايير لجنة الاعتماد الدولي للمستشفيات وهيئة الصحة بأبوظبي وشركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة». وتقوم الوحدة بتحضير تركيبات المحاليل الغذائية الوريدية المعقمة باستخدام جهاز كمبيوتري يضمن دقة مكوناتها وخلطها للحصول على أعلى درجة تعقيم تحتاج إليها هذه التركيبات.

وعن أوجه التطوير والتحسين الأخرى التي شهدتها الخدمات الصيدلانية الخاصة بالعيادات الخارجية مؤخراً، قال طشطوش «تم استحداث (المسار السريع) لوصفات الأدوية التي تحتوي من صنف إلى 3 أصناف ويجري صرفها خلال 5 دقائق فقط، مشيراً إلى الجهود الكبيرة المبذولة لتقليص فترة الانتظار اللازمة لصرف الوصفات الأخرى قدر المستطاع، وذلك ضمن ضرورات التدقيق والمراجعة والاطلاع على التاريخ الدوائي للمريض قبل صرف الوصفة لتوفير ضمانات السلامة الدوائية الكافية للمرضى.

وأضاف أن هناك نحو 1200 صنف دوائي يجري صرفها بمعرفة قسم الصيدلة بمستشفى العين، بينما ارتفع إجمالي عدد الجرعات التي تم صرفها عبر الصيدليات الداخلية التابعة للقسم بلغ نحو نصف مليون جرعة العام الماضي. ووصل عدد المرضى الذين استفادوا من الخدمات الصيدلانية في العيادات الخارجية بالمستشفى العام الماضي نحو 140 ألف مريض. ولفت رئيس قسم الصيدلة في المستشفى بالإنابة إلى إعادة تنظيم العمل مؤخراً بقسم الأدوية الخاضعة للتسجيل والرقابة التي يخضع صرفها للمراقبة ويحتفظ قسم الصيدلة بمستشفى العين بمخزون تلك الأدوية ويشرف الصيدلي المسؤول عنه على إجراءات صرفها وتخزينها وتوزيعها على مختلف وحدات المستشفى وفقاً للقواعد والإرشادات التي تحددها وزارة الصحة وهيئة الصحة بأبوظبي.

وكان مستشفى العين نظم خلال مارس الماضي الملتقى الخامس لعمل وإعداد وتحضير المحاليل الوريدية بمشاركة نحو 100 من الكادر الطبي من مختلف مستشفيات الدولة بجانب فريق العمل الطبي في مستشفى العين وناقش الملتقى كيفية تحضير الأدوية الوريدية المعقمة ومواكبة متطلبات المعايير المعتمدة الحديثة للأدوية الوريدية المعقمة بجانب إلقاء نظرة عامة على سلامة الأدوية الوريدية ومحاليل التغذية المتكاملة، بالإضافة إلى الممارسات الآمنة لتحضير المحاليل الوريدية وعنصر الجودة في البيئة التحضيرية والعاملين فيها.

ويتضمن قسم الصيدلة بمستشفى العين صيدلية واحدة داخلية وصيدليتين خارجيتين من بينهما صيدلية تعمل على مدار الساعة، بالإضافة إلى قسمي الصيدلة السريرية وقسم سلامة الأدوية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا