• السبت 03 محرم 1439هـ - 23 سبتمبر 2017م

«اقتصادية أبوظبي» تبحث مع عمدة لندن سبل تعزيز العلاقات التجارية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 مارس 2012

أبوظبي (الاتحاد) - اجتمع محمد عمر عبدالله وكيل دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي مع وفد من المملكة المتحدة برئاسة ديفيد ووتون عمدة مدينة لندن وعضو المجلس المحلي بحضور دومينيك جيرمي سفير بريطانيا لدى الدولة.

وتم خلال الاجتماع، بحث سبل تعزيز التعاون الاقتصادي والاستثماري والتجاري بين البلدين، بما يسهم في فتح آفاق أوسع من التعاون والتنسيق المشترك للعلاقات الثنائية بين المملكة المتحدة وإمارة أبوظبي في مختلف المجالات. وقال محمد عمر عبدالله وكيل الدائرة إن العلاقات السياسية والاقتصادية بين دولة الإمارات وبريطانيا تاريخية ووطيدة مبنية على المصالح المشتركة بين الجانبين وخاصة في الإطار الاقتصادي الذي يشكل الركيزة الأساسية للشراكة الاستراتيجية، حيث تعمل القوى السياسية والحكومية والقطاع الخاص من الطرفين على الاستفادة من الاستثمارات والفرص المتاحة بما يحقق المكاسب المرجوة لشعبي البلدين الصديقين.

وأكد أهمية الزيارات واللقاءات الرسمية بين مسؤولي البلدين، والتي من شأنها أن تسهم في توسيع آفاق التعاون المشترك في العديد من المجالات، مشيرا في هذا السياق إلى أهمية الملتقى البريطاني الإماراتي، المقرر تنظيمه في شهر مايو المقبل في العاصمة البريطانية لندن، والذي يعد فرصة ومنصة مثالية لاستعراض أبرز الفرص الاستثمارية المتوفرة لدى البلدين أمام رجال الاعمال والمستثمرين من القطاع الخاص. من جانبه، أعرب ديفيد ووتون عمدة مدينة لندن عن سعادته بزيارة دولة الإمارات والتي تأتي في إطار اهتمام بلاده بما تشهده الإمارات من تطور ونمو في مختلف المجالات مبديا تطلع حكومة بلاده الى تحقيق المزيد من فرص الشراكة وزيادة الاستثمارات بين البلدين الصديقين في ظل الفرص المتاحة.

وسجلت قيمة التبادل التجاري غير النفطي بين دولة الإمارات والمملكة المتحدة نمواً بنسبة 27% خلال العشرة أشهر الأولى من عام 2011 لتصل إلى 30 مليار درهم (5,3 مليار جنيه استرليني) مقارنة مع 23,47 مليار درهم للفترة ذاتها من عام 2010 وفقا لإحصاءات بريطانية. وأظهرت البيانات ارتفاعا في صادرات دولة الإمارات إلى بريطانيا خلال الفترة من يناير وحتى نهاية شهر أكتوبر الماضي بنسبة 19%، إلى 1,5 مليار جنيه استرليني “8,55 مليار درهم”، مقارنة مع 1,26 مليار استرليني “7,18 مليار درهم” للفترة ذاتها من عام 2010.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا