• الأربعاء 20 ربيع الآخر 1438هـ - 18 يناير 2017م

إجراء يطبق عند 140 درجة تحت الصفر

العلاج بالتبريد.. الشباب على بعد 3 دقائق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 01 يناير 2016

أبوظبي (الاتحاد)

يبدو سوق الجمال منتعشاً على وقع تسارع وتيرة ابتكار إجراءات تقترب من الكمال، وتبتعد عن الألم، ومن بينها العلاج بالتبريد، الذي يقدم طيفاً واسعاً من الفوائد للمرأة بدءاً من خسارة الوزن، ومرورا بمكافحة علامات الشيخوخة، وصولاً إلى علاج الإصابات.

خفض الوزن

رغم أن الإجراء لا يؤدي إلى إنقاص الوزن مباشرة، وفق علي عمر، اختصاصي العلاج بالتبريد، إلا أنه ينشط عملية الأيض، مّا يحفّز الجسم لحرق ما يصل إلى 800 سعرة حرارية، أثناء محاولته إعادة ضبط درجة حرارته على 37 درجة مئوية.

وحول آلية عمله، يقول «يتعرض الجسم خلال جلسات العلاج بالتبريد، التي تستغرق ثلاث دقائق، إلى تيار هوائي بارد جداً، تبلغ حرارته 140 درجة مئوية تحت الصفر، تسهم في تنشيط الخصائص المضادة للالتهابات في الخلايا، وتحسين الدورة الدموية».

ويشرح «حين يدخل الشخص الغرفة، التي تشبه الثلاجة، يتدفّق الدم إلى أعضاء الجسم الرئيسة كالرئتين والكبد والكليتين، لمدّها بكامل الدعم الذي تحتاج إليه لتعمل في ظل ظروف استثنائية. وحين يخرج منها، يعود ليتدفّق إلى الجسم كله، فينتاب الشخص شعور بالتنميل في الأصابع على غرار نشوة العدّاء، وهو الشعور الذي يصفه العدّاؤون بعد إكمال السباق»، موضحا أن تعزيز الدورة الدموية يمنح الشخص دفعة من الطاقة، وصفاءً ذهنياً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا