• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

في النسخة المئوية

منافسة شرسة ونجوم بارزون ومكان للمفاجآت

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 مايو 2016

القاهرة(د ب أ)

رغم احتفالها هذا العام بعيدها المئوي، لا تزال بطولات كأس كوبا أميركا لكرة القدم تحظى ببريق يميزها عن بقية البطولات الكبيرة في العالم، حيث تتنافس فيها منتخبات الفن الكروي الجميل، وأبرز نجوم الساحرة المستديرة في العالم، وهو ما يبقي على الإثارة دائما في هذه البطولة. ومع استمرار أحداث النسخة الماضية حاضرة بقوة في الأذهان، من المؤكد أن النسخة المئوية من البطولة التي تنطلق فعالياتها بالولايات المتحدة في الثالث من يونيو المقبل لن تخلو أيضاً من الإثارة، حيث يشارك فيها مجموعة من أبرز نجوم اللعبة في الوقت الحالي، وفي مقدمتهم ليونيل ميسي مهاجم برشلونة الإسباني والمنتخب الأرجنتيني.

وجاء فوز منتخب تشيلي على نظيره الأرجنتيني في نهائي النسخة الماضية، ليحافظ منتخب أوروجواي على انفراده بالرقم القياسي لعدد مرات الفوز بالبطولة برصيد 15 لقباً مقابل 14 لقبا للتانجو الأرجنتيني، وذلك بعد فوز أوروجواي بلقب بطولة 2011 بالمكسيك.

ويدرك المنتخب البرازيلي أهمية البطولة القارية هذه المرة لتعويض جماهيره عن ضياع حلم اللقب العالمي السادس، وكذلك عن السقوط في كوبا أميركا 2015.

ولكن غياب المهاجم الفذ نيمار دا سيلفا عن صفوف السامبا قد يحرم المنتخب البرازيلي كثيراً من فرص التفوق في النسخة المئوية، لاسيما مع ظهور منافسين جدد أقوياء، مثل منتخب تشيلي حامل اللقب، وعودة منافسين بارزين إلى دائرة الصراع على اللقب، مثل منتخب كولومبيا بخلاف قوة منتخبي الأرجنتين وأوروجواي.

وأفسد المنتخب البرازيلي خطط منافسه التقليدي العنيد، المنتخب الأرجنتيني قبل سنوات، حيث نجح في انتزاع اللقب في بطولتي 2004 و2007 بالفوز على «التانجو الأرجنتيني» في نهائي كل من البطولتين. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا