• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«أدنوك» تتيح الدفع ببطاقات الائتمان لأول مرة في العالم

75 مضخة ذكية تبيع الوقود بـ «شرائح عالية الاستشعار»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 مارس 2015

عمر الحلاوي

عمر الحلاوي (العين) تنفذ شركة أدنوك للتوزيع حزمة من الخدمات الذكية لمحطات المستقبل والتي ستستخدم للمرة الأولى على مستوى العالم، تتضمن استخدام شريحة ذكية عالية الاستشعار، تركب في فتحة خزان ملء الوقود بالسيارات ترتبط ببطاقة الحساب البنكي لصاحبها وشركة أدنوك، وشركة امنية، بحسب عبد الله سالم الظاهري الرئيس التنفيذي لشركة أدنوك. ويمكن برمجة البطاقة حسب نوع الوقود، تعمل بالاستشعار مع «مسدس الوقود»، كما ترسل رسالة نصية بالكمية التي تم تعبئتها في حال التلاعب بالشريحة أو محاولة فكها من السيارة تتوقف عن العمل. ويتزامن مع الشريحة الذكية التي ستكون بديلا لبطاقة «رحال»، تركيب 75 مضخة وقود ذكية يمكن خلالها للعميل تعبئة الوقود بنفسه، تتضمن وسائل متعددة للدفع عبر بطاقة الهوية، أو بطاقة الائتمان البنكية، أو الدفع نقدا والتي ستربط مع شركة اتصالات، وهوية الإمارات، والبنوك، وشركة أدنوك، وشركة امنية، كما ترسل رسالة نصية للهاتف، وفاتورة تفصيلية للعميل من الجهاز، حيث يبدأ تركيب تلك الأجهزة في شهر مايو المقبل. وتشمل الأنظمة الذكية التي تعتبر الإمارات الاولى في تطبيقها على انظمة امان عالية المستوى كما تسهل عملية السيطرة والتحكم لأصحاب السيارات وللشركة، والتأكيد على الكمية التي تم تعبئتها في نفس السيارة مع استخراج فاتورة اليا حسب طلب الزبون، ووصول رسالة نصية مباشرا لأصحاب المركبة او الحساب. وتتضمن الخدمات الذكية في مضخات الوقود اعلى معايير السلامة وأحدث البرامج المطبقة عالميا حيث حرصت الشركة تجميع احدث الانظمة العالمية وتطويرها ووضعها مع بعضها لتكون بذلك محطات ادونك الاولى عالميا من حيث تطبيق الانظمة الذكية ومعايير السلامة وهي خدمات تحول محطات الوقود الى محطات المستقبل. وقال الرئيس التنفيذي لـ«الاتحاد»، إن مسدس ضخ الوقود في تلك المحطات الجديدة فيها اجهزة استشعار متعددة وأجهزة امان عالية حيث يتوقف المسدس عن الضخ في حالة استشعار اي ضرر او اذا تم نزع المسدس من منطقة خزان الوقود بالسيارة، او في حالة حدوث تسرب غير طبيعي. ولفت الى ان شركة ادنوك بدأت المرحلة التجريبية لمحطات البترول الذكية، بتركيب اول محطة لموظفي شركة ادنوك تخدم 150 سيارة، اما المرحلة الثانية، فسيتم تركيبها في شارع الشيخ زايد « السلام » بالقرب من المبنى الرئيسي لشركة ادنوك، والمحطة الثالثة في منطقة السمحة في الطريق الرئيسي أبوظبي دبي، والمحطة الرابع سيتم تركيبها في شارع المرور، ومن المتوقع الانتهاء من تركيب 75 مضخة ذكية حتى نهاية العام الجاري 2015، تتمركز اغلبها في امارة أبوظبي، كما سيتم تركيبها في دبي والإمارات الاخرى في مناطق محددة يتم اختيارها. وأضاف الظاهري ان الشريحة الذكية سيبدأ تطبيقها مع الشركات التي تمتلك عددا كبيرا من المركبات والجهات الحكومية، وهي تشبه لحد ما شريحة «سالك» لكنها تتفوق عليها بربطها بالحساب البنكي مباشرة، كما توجد حولها طبقة عازلة لحماية الشريحة ودرجة امان عالية في حالة التلاعب بها تفصل بشكل مباشر حيث ينكسر الشريط الداخلي بالشريحة، لافتا الى ان تلك الشريحة الذكية سيتم تركيبها لكل مستخدمي المركبات في الإمارات للاستفادة من تعبئة الوقود في كل محطات ادنوك الذكية. وأشار الى ان شركة ادنوك بدأت في تحويل 59 محطة وقود في دبي الى شعار ادنوك، لافتا الى ان تلك المحطات حاليا كلها تستخدم منتجات «ادنوك»، حيث إن اسعار الوقود في امارة دبي هي نفس اسعار الوقود في امارة أبوظبي وبقية الإمارات بمحطات ادنوك ما عدا الديزل، حيث يختلف سعره وذلك لتوحيد سعر الديزل في امارة دبي مع الشركة الاخرى، مشيرا إلى ان محطات الوقود في دبي منذ بداية العام تتلقى منتجات «ادنوك»، حيث يجري حاليا تحويل العلامات التجارية والذي سيكتمل في الربع الثالث من العام الجاري، وذلك تدريجيا وخلال فترات الاقل ازدحاما خارج نطاق وقت الذروة، حتى لا يتأثر الجمهور.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا