• الخميس 25 ذي القعدة 1438هـ - 17 أغسطس 2017م

عقوبات أوروبا تعرقل شحن نفط إيران

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 03 مارس 2012

عواصم (رويترز) - قالت مصادر في صناعة النفط إن أكبر شركة شحن هندية اضطرت لإلغاء شحنة نفط إيراني، بعدما رفضت شركات تأمين أوروبية توفير تغطية تأمينية بسبب تشديد عقوبات الاتحاد الأوروبي على إيران.

وكان مقرراً أن تنقل سفينة الشحن الهندية “مهراجا أجراسين” المملوكة لشركة الشحن الهندية الحكومية شحنة لشركة “إنديان أويل كورب” للتكرير في منتصف شهر فبراير الماضي، لكنها لم تتمكن من توفير الغطاء التأميني اللازم.

وقال مصدر في قطاع الشحن مطلع على الصفقة “تقدم الرابطة الأوروبية للحماية والتعويض تغطية للعقود المبرمة قبل 23 يناير وحتى الأول من يوليو على أساس حالة بحالة، وأعلنت أنه ليس بوسعها تغطية العقود المبرمة بعد 23 يناير”. وأكد اثنان من وسطاء الشحن إلغاء حجز الناقلة.

إلى ذلك ذكرت مصادر في صناعة النفط أن شركات تكرير اليابانية الإيراني قد تطلبون من إيران إدراج بند التعرض لظروف قهرية في عقود استيراد النفط الإيراني ما لم تتمكن من سداد الأسعار أو تحميل النفط بسبب نقص التغطية التأمينية للناقلات جراء عقوبات الاتحاد الأوروبي. وتوقعت المصادر أن من المتوقع أن تطلب بعض تلك الشركات إدراج البند لدى بدء المفاوضات على العقود محددة الأجل في شهر أبريل المقبل لتجنب صعوبات غير متوقعة في تحميل النفط الايراني.

ولن تتمكن شركات تأمين الشحن اليابانية سوى من توفير جزء يسير من التغطية لناقلات النفط الايراني بسبب عقوبات الاتحاد الأوروبي المنتظر سريانها في مطلع شهر يوليو المقبل.

من جانب آخر، ذكرت مصادر في قطاع النفط أن ناقلة نفط ايرانية عملاقة أفرغت نحو 1,5 مليون برميل من النفط في مصفاة تابعة لشركة “رويال داتش شل” البريطانية الهولندية في سنغافورة أمس.

وأظهرت قاعدة بيانات شركة “فريت فندامنتلز للشحن البحري” أن الناقلة “دلفار” التابعة لاسطول “شركة الناقلات الوطنية” الإيرانية وصلت الليلة قبل الماضية إلى المصفاة البالغة طاقتها 500 ألف برميل يوميا في جزيرة بوكوم. وذكر وسيط شحن في سنغافورة أن “رويال داتش شل” اشترت الشحنة. وقال “ليس هناك سبب آخر يدعوها للرسو في بوكوم.” وفي رد عبر البريد الالكتروني على استفسارات وكالة “رويترز” قالت إدارة الشركة “لا نعلق على أنشطتنا التجارية. تلتزم شل بجميع العقوبات القابلة للتطبيق”.