• الخميس 29 محرم 1439هـ - 19 أكتوبر 2017م

151 قتيلاً بالاعتداءات في العراق خلال فبراير

مرجعية السيستاني تنتقد تخصيص سيارات مصفحة للنواب

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 03 مارس 2012

هدى جاسم، وكالات (بغداد) - انتقدت المرجعية الشيعية العليا في العراق بزعامة علي السيستاني أمس تخصيص مبلغ يتجاوز 60 مليار دينار عراقي (51,6 مليون دولار أميركي) في الميزانية العراقية الجديدة لشراء 325 سيارة مصفحة للنواب.

وقال معتمد السيستاني في كربلاء الشيخ عبدالمهدي الكربلائي، خلال إلقائه خطبة صلاة ظهر امس الجمعة في مسجد الإمام الحسين وسط كربلاء، “إن المرجعية ترفض قرار البرلمان العراقي بتخصيص مبلغ 60 مليار دينار عراقي لشراء سيارات مصفحة لجميع نواب البرلمان”. وأضاف “المطلوب ان يتخذ مجلس النواب خطوة شجاعة وجريئة بإنفاق هذه التخصيصات على موارد أخرى يحتاجها كثير من أبناء الشعب العراقي مثل المشاريع الخدمية أو على ضحايا أعمال العنف من الجرحى والأرامل”. وتابع “ثمرة ونتيجة هذه الخطوة ستعطي بادرة أمل في أن البرلمان ينتهج نهجاً جديداً في النظرة والتعامل مع مطالب الشعب والمرجعية الدينية العليا، وستولد خطوات أخرى منها مد جسور الثقة بين المواطنين ومجلس النواب”.

ميدانيا، قتل مسلحون جندياً عراقياً في الموصل شمال العراق وفرقت قوات مكافحة الشغب في محافظة ذي قار أمس، المصلين من أنصار المرجع الشيعي العراقي المعارض محمود الحسني الصرخي بخراطيم المياه بعد صلاة الجمعة في أحد مساجد الناصرية عاصمة المحافظة، فيما أعلن مكتبه أنها اعتقلت 100 منهم. وقال مدير مكتب الصرخي في الناصرية علي الساري “إن قائد شرطة ذي قار اللواء صباح الفتلاوي قاد حملة اعتقالات كبرى لمقلدي السيد الحسني أثناء توجه المصلين لأداء صلاة الجمعة أسفرت عن اعتقال أكثر من 100 منهم”.

من جهة أخرى أظهرت إحصائيات رسمية لوزارات الداخلية والدفاع والصحة العراقية أمس أن التفجيرات وهجمات المسلحين في العراق خلال شهر فبراير الماضي أسفرت عن مقتل 151 عراقياً وإصابة 352 آخرين بجروح.

وأوضحت أن 91 مدنياً و39 شرطياً و21 جندياً قتلوا وأصيب 180 مدنياً و95 شرطياً و77 جندياً بجروح في فبراير، مقابل مقتل 99 مدنياً و37 شرطيا و41 جندياً وإصابة 321 آخرين بجروح في شهر يناير الماضي. كما قتلت قوات الأمن 33 “إرهابيا” واعتقلت 104 آخرين خلال فبراير.