• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

مواقع السوق السوداء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 17 يناير 2016

إذا كنتم بحاجة لتنظيم مناسباتكم الخاصة بشكل مُختلف أو الحصول على آخر صيحات الموضة أو تذوق ألذ وأشهى الأطعمة كما يصفها أصحابها فزوروا مواقع التواصل الاجتماعي فهناك كل ما تحتاجون بأسعار رخيصة وما عليكم إلا رفع سماعة الهاتف وإبرام صفقة بضمان سُمعة البائع وتعليقات المُشترين.

مواقع التواصل الاجتماعي هي منصة حديثة للسوق السوداء المُتخصصة في بيع البضائع المُقلدة والمستعملة أو المسروقة في بعض الأحيان وهي في الغالب تُقدم الخدمات التي تفتقر للخبرة والجودة وبدون رخصة تجارية وبعيداً عن سيطرة حماية المستهلك وحماية التُجار المُرخصين الذين يعانون دخول هذه السلع بأسعار مُنخفضة وغياب المنافسة الشريفة في عمليات البيع.

إن سوق قنوات التواصل الاجتماعي خَطِيرة فالأمر لا يتعلّق بالمنتجات وجودتها فهناك من يستغل السوق لترويج الممنوعات كتجارة العقاقير التي تحتاج إلى وصفات طبية وناهيكم عن الصفقات المغشوشة والاختلاسات المخطط لها بسبق الإصرار والترصد والمصيبة الكبرى أن مواقع التواصل الاجتماعي هي ملاذ آمن لعصابات غسيل الأموال بسبب ضعف الرقابة الدولية وتباطؤ تنظيم هذه السوق التي تتسم بالسهولة وسرعة النمو. وللأسف البعض منا تأخذهُ العاطفة ويرى مواقع التواصل الاجتماعي تدعم الأُسر المنتجة والمشاريع وهذا غير صحيح فالأُسر المنتجة خصصت لها الدولة برامج تدعمها بما يتماشى مع المعاير التي تحفظ حقوق الآخرين وتحمي براءات الاختراع من السرقة وهي تُلزم الأشخاص بميثاق أخلاقيات العمل مثل برنامج «مُبدعة» الذي يدعم المشاريع المنزلية الخاصة بالأمهات والفتيات ويحولهن من مُجرد صاحبات حِرف يدوية إلى رائدات أعمال بطرق وأساليب حديثة تُحقق نمواً يخدم المجتمع والاقتصاد الوطني.

إن عملية تنظيم السوق الافتراضية هي مسؤولية مُشتركة تقع على عاتق أفراد المجتمع في المقام الأول من خلال الامتناع عن التعامل مع أصحاب هذه المشاريع غير المُرخصة وإبلاغ الجهات المختصة عن إي عملية بيع مشكوك فيها ويأتي دور الجهات المعنية في ملاحقة أصحاب هذه المشاريع ومخالفتهم لتجنب وقوع الضرر بالمستهلكين فنحن لسنا بحاجة لانتظار رصد حالة تسمم من وراء عمليات بيع الأطعمة المنزلية على سبيل المثال أو وقوع جريمة نصب من وراء عملية بيع وهمي بل يجب على هيئة حماية المستهلك نشر التوعية والثقافة اللازمة لأفراد المجتمع بمخاطر هذه السوق وما يترتب عليها من ضرر على الصعيدين الاجتماعي والاقتصادي.

سيف تويلي النعيمي

محلل مالي - العين

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا