• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تشخيص انفصام الشخصية بطرق حسابية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 يناير 2014

زيوريخ (د ب أ) - قال باحثون من سويسرا إن هناك عمليات بعينها تحدث في مخ المرضى المصابين بانفصام الشخصية تختلف عنها لدى الأصحاء. وأوضح الباحثون إمكانية استخدام نماذج حسابية في التعرف على هذه الفروق المميزة بين المرضى النفسيين والأصحاء. وأوضح كلاس أينو شتيفان أستاذ علم الحاسوب العصبي بجامعة زيوريخ في بيان باسم الجامعة أمس أن المصابين بأمراض نفسية كانوا يعالجون في السابق من خلال مبدأ “المحاولة والخطأ” وذلك لعدم وجود طرق تشخيصية سببية للأمراض النفسية مثل تحليل الدم. وأشار شتيفان إلى أنه أصبح الآن هناك إمكانية للتشخيص باستخدام علم الرياضيات. ونجح فريق من الباحثين تحت إشراف شتيفان ليس فقط في تمييز صور المخ لدى الأصحاء وصورها لدى مرضى انفصام الشخصية، بل أيضا في تمييز ثلاثة أنواع ثانوية من انفصام الشخصية حسبما أوضح الباحثون في دراستهم التي نشرت في مجلة “نويرو ايمدج كلينكال”. والتقط الباحثون صورا لأمخاخ 41 مريضا و42 شخصاً سليماً خلال تأديتهم واجبات لتنشيط الذاكرة، حيث كان عليهم أثناء هذا الواجب رؤية صور والاحتفاظ بها في ذاكرة العمل. وهي الذاكرة التي تتضرر غالبا بقوة لدى المصابين بانفصام الشخصية حسبما أوضح شتيفان.

واستطاع الباحثون استخدام نموذج رياضي في تقسيم مرضى انفصام الشخصية إلى ثلاث مجموعات بثلاثة نماذج مختلفة لنشاط المخ. وأظهرت مقارنة بين الأعراض المرضية لهؤلاء المرضى أن كلا من هذه المجموعات الثلاثة يمثل فعلا انفصاما مختلف الدرجة عن الآخر. ولكن شتيفان أوضح في الوقت ذاته أن هذا النموذج لم يصبح جاهزا للاستخدام العملي بعد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا