• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

ضمن مساهمة الاتحاد النسائي بأسبوع المرور الخليجي

وفد عسكري خليجي يشيد بجهود الشيخة فاطمة للارتقاء بالمرأة وتعزيز مكانتها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 11 مارس 2014

أبوظبي (الاتحاد) - ضمن فعاليات أسبوع المرور الخليجي الموحد، استضاف الاتحاد النسائي العام وفداً يضم نخبة من الضباط والشخصيات العسكرية الهامة من مختلف دول مجلس التعاون الخليجي يوم أمس، للتعرف على الشراكة والتعاون بين وزارة الداخلية والجهات المحلية والمجتمعية في الدولة، والاطلاع على تجربة المرأة الإماراتية ودورها في أحياء التراث وتطويره. ويأتي ذلك في إطار الأنشطة المصاحبة لأسبوع المرور الموحد الذي انطلق لهذا العام تحت شعار “غايتنا سلامتك”.

وقد تم افتتاح الجولة بزيارة إلى قاعة الريم لحضور محاضرة بعنوان “غايتنا سلامتكم”، بتنظيم من وزارة الداخلية وبالتعاون مع الاتحاد النسائي العام.

وقام الوفد بعد ذلك بالتوجه إلى المسرح لمشاهدة فيلم وثائقي يسلط الضوء على أهم إنجازات الاتحاد النسائي العام، وتعرف الوفد من خلاله إلى مجالات عمل الاتحاد النسائي العام وأهم الإنجازات التي حققها في مجال تمكين المرأة عن طريق المساهمة بشكل دوري وفعال بمراجعة التشريعات الخاصة بالمرأة وتنمية وتطوير قدراتها، وفي مجال خدمة المجتمع بشكل عام والمرأة بشكل خاص، كما تعرف الوفد إلى جهود الاتحاد النسائي العام في مجال تمكين المرأة وتأهيلها للمشاركة السياسية، عن طريق تبني عدة مشروعات، منها مشروع تعزيز دور البرلمانيات العربيات.

جاء بعد ذلك عرض تقديمي يوضح سبل التعاون المشتركة بين الاتحاد ووزارة الداخلية في الدولة باعتبارها مؤسسة رائدة لخدمة الفرد والمجتمع، ويمكن إيجاز أهم مجالات التعاون ضمن ثلاثة بنود وهي توعية المجتمع، نظراً إلى أن توعية المجتمع تعتبر من أولويات كل من الاتحاد النسائي العام ووزارة الداخلية بما يحقق الأمن وسلامة الجميع، فقد تعاونت المؤسستين في تنفيذ مجموعة من البرامج التوعية يذكر منها التوعية المرأة والطفل بالسلامة المرورية ضمن الاحتفال بالأسبوع المرور الخليجي والمشاركة في الحملة الوطنية للتوعية الأمنية “الأمن مسؤولية الجميع”.

ثانيا، إعداد التقارير الدورية حول حماية المرأة والطفل باعتبار وزارة الداخلية شريك استراتيجي للاتحاد النسائي العام في إعداد التقارير والدراسات المعنية بالمرأة والطفل، سواء كانت تقارير محلية أو دولية ضمن لجان عمل وطنية مشتركة، إذ إنها تشارك ضمن إعداد التقرير الدوري الشامل لحقوق الإنسان، إعداد التقرير الدوري لاتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة، بالإضافة إلى إعداد التقرير الدوري لاتفاقية حقوق الطفل.

أما ثالثاً يأتي التنـسـيـق والتعاون في اللجان التنظيمية، وتأتي مشاركة المؤسستين في تنظيم بعض المؤتمرات والندوات من خلال اللجان الأمنية التي توفر السلامة والأمن لكبار الشخصيات المشاركة في هذه الفعاليات.

وتفقد أعضاء الوفد قاعة الجوهرة وشاهدوا الأوسمة والدروع التي حصلت عليها سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة ،”أم الإمارات” من المؤسسات والجهات المحلية والدولية، تكريماً لها وتقديراً لدورها في دعم القضايا الإنسانية والخيرية والنهوض بالمرأة الإماراتية لتشارك في تنمية مجتمعها.

ثم قام الوفد بجولة في أقسام الاتحاد، شملت مركز الصناعات اليدوية، ومشغل التلى، وصناعة الورود والخوص والنسيج والسدو والخياطة والتطريز، وتعرف على الجهود التي يبذلها الاتحاد النسائي العام في الحفاظ على تراث الدولة، كما تفقد الوفد المعرض الدائم الذي يعد أحد الأقسام المهمة بمركز الصناعات اليدوية.

وفي ختام الجولة، أشاد وفد المشاركين في أسبوع المرور الثلاثين بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بالجهود العظيمة التي يقدمها الاتحاد النسائي العام في مجال دعم ريادة وتمكين المرأة في كافة ميادين الحياة، برئاسة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، حفظها الله، وعبر أعضاء الوفد عن بالغ إعجابهم بما تقدمه إدارة الصناعات التراثية والحرفية بالاتحاد النسائي العام من إحياء للحرف التراثية الأصيلة والمحافظة عليها من الاندثار.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض