• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

لتعزيز كفاءات موظفيها بخدمات رعاية الأطفال

«الخدمات الصحية» تنظم ندوة «الطفل السليم» 15 مارس الجاري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 11 مارس 2014

أبوظبي (الاتحاد)- تستضيف “الخدمات العلاجية الخارجية” (AHS)، إحدى المنشآت التابعة لشركة أبوظبي للخدمات الصحية “صحة”، الندوة الثالثة من برنامج “رعاية الطفل السليم” الذي يهدف إلى رفع وتطوير مستوى مهارات مقدمي الرعاية الصحية للأطفال في مراكزها وإطلاعهم بشكل دوري على آخر المستجدات والتطورات في قطاع الرعاية الصحية.

وتنطلق الندوة يوم السبت الموافق 15 مارس الجاري، منذ الساعة 8:00 صباحاً ويستمر حتى الساعة 4:00 عصراً لكل من أطباء الأسرة وأطباء الأطفال، وكذلك أطباء الأسنان والممرضات، من مختلف مراكز الرعاية الصحية التابعة للخدمات العلاجية الخارجية والتي يبلغ عددها 37 في كل من مدينتي أبوظبي والعين.

ويعمل البرنامج على تمكين الأطباء الممارسين في الخدمات العلاجية الخارجية لتقديم الرعاية الوقائية للأطفال، من يوم إلى 6 سنوات في كل من التقييم السريري، والتحصين، والتغذية والعناية بالأسنان، بالإضافة إلى التدابير الوقائية والنصائح الإرشادية للوالدين.

قال الدكتور عمر الجابري، مدير دائرة الشؤون الطبية في الخدمات العلاجية الخارجية: “نحن ملتزمون بضمان تأهيل موظفينا بما يتماشى مع المعايير والمبادئ التوجيهية الصادرة عن هيئة الصحة- أبوظبي. وتحقيقاً لهذه الغاية، فإننا نحرص على إشراك موظفينا بانتظام في مثل هذه المبادرات، التي من شأنها أن تعزز أدائهم ومدى اطلاعهم ومعرفتهم بأحدث التطورات في قطاع الرعاية الصحية، كما أننا على أتم الاستعداد لتقييم آلية عمل وأداء ممرضي وممرضات الأطفال من خلال فحص المرضى والمراجعين”.

ويولي هذا البرنامج الأولوية لضمان تقديم الفحوصات اللازمة والموصى بها للمواليد الجدد والأطفال دون سن السادسة، فضلاً عن تقديم المشورة اللازمة لأولياء الأمور الأوصياء لمساعدتهم على القيام بالدور المطلوب منهم بالشكل الصحيح.

ويتضمن البرنامج جلسات تفاعلية متنوعة تتناول مواضيع حساسة، من بينها تقييم التاريخ المرضي للطفل، وأنماط النوم والتغذية، بالإضافة إلى رصد التفاعل بين الأم والطفل من أجل تقييم سلوكياته الاجتماعية والعاطفية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض