• الثلاثاء 30 غرة جمادى الآخرة 1438هـ - 28 فبراير 2017م

«داعش» يقطع رؤوس الأطفال ويحرقهم أحياء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 مارس 2015

بغداد (الاتحاد)

قالت مفوضية حقوق الإنسان العراقية أمس، إن تنظيم «داعش» يقترف جرائم إبادة بحق الأطفال العراقيين من قبيل قطع الرؤوس وحرقهم وهم أحياء واستغلالهم جنسياً.

وقال مسؤول ملف الطفل في المفوضية فاضل الغرواي أمس، إن «عصابات داعش الإرهابية اقترفت جرائم إبادة وجرائم ضد الإنسانية بحق الأطفال العراقيين». وبين بالقول إن «عصابات داعش تبيع الأطفال العراقيين المخطوفين في الأسواق كرقيق، وتقتل آخرين صلباً أو تحرقهم أحياء». وأضاف أن «التنظيم ارتكب أعمال عنف جنسي بشكل ممنهج، بما في ذلك خطف الأطفال واستغلالهم جنسياً، واستخدامهم كدروع بشرية وتجنيدهم في أعمالها الإرهابية وقطع رؤوسهم ودفنهم في مقابر جماعية».

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا