• الأحد 28 ذي القعدة 1438هـ - 20 أغسطس 2017م

انجلترا.. مواجهة نارية بين «يونايتد» وتوتنهام غداً

آرسنال يصطدم بليفربول المنتشي و «مان سيتي» مع بولتون اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 03 مارس 2012

نيقوسيا (ا ف ب) - تتجه الأنظار إلى العاصمة لندن وليفربول حيث مباراتي القمة في المرحلة السابعة والعشرين، الأولى بين توتنهام الثالث ومانشستر يونايتد الثاني وحامل اللقب غداً، والثانية بين ليفربول السابع وآرسنال الرابع اليوم. ويسعى الشياطين الحمر إلى استغلال المعنويات المهزوزة لدى لاعبي فريق العاصمة عقب الخسارة المذلة أمام جاره آرسنال 2-5 الأحد الماضي لمواصلة مطاردة جاره مانشستر سيتي المتصدر والذي يخوض اختبارا سهلا أمام ضيفه بولتون شريك ويجان في المركز الأخير.

ويدرك مانشستر يونايتد جيدا أهمية مواجهته لتوتنهام خصوصا أنه قد يدخلها متخلفا بفارق 5 نقاط لأن مانشستر سيتي سيلعب قبله بـ24 ساعة، وبالتالي ستكون الضغوطات كبيرة على حامل اللقب الذي يعول على خبرة لاعبيه في مقدمتهم النجم واين روني والجناح البرتغالي لويس ناني لتحقيق فوزه السادس في مبارياته السبع الأخيرة والإبقاء على فارق النقطتين اللتين تفصلانه عن مانشستر سيتي على الأقل.

وفي الثانية، يمني آرسنال النفس بالتغلب على مضيفه ليفربول وخسارة توتنهام لتقليص الفارق بينه وبين الأخير إلى 4 نقاط وتعزيز حظوظه في انتزاع المركز الثالث المؤهل مباشرة إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، بيد أن مهمة المدفعجية لن تكون سهلة أمام ليفربول المنتشي بإحرازه لقب كأس رابطة الأندية المحترفة الأسبوع الماضي على حساب كارديف سيتي، والطامح بدوره إلى كسب النقاط الثلاث في سعيه للمنافسة على المركز الرابع المؤهل إلى الدور التمهيدي للمسابقة الأوروبية العريقة.

كما يأمل آرسنال في فك الشراكة مع جاره تشيلسي في المركز الرابع خصوصا أن الأخير ينتظره اختبار لا يخلو من صعوبة أمام وست بروميتش البيون الثالث عشر.

وأعرب جناح ليفربول ستيوارت داونينج عن ثقته في قدرة فريقه على الفوز أمام آرسنال مشيرا إلى أن الفوز بكأس الرابطة أعطى دافعا قويا للاعبين كونه وضع حدا لصيام عن الألقاب دام 6 أعوام. وقال “أعتقد أن الفوز أعطانا ثقة كبيرة لتحقيق المزيد من الانتصارات والتطلع إلى خوض مباريات نهائية أخرى. لا تزال حظوظنا قائمة لحجز بطاقتنا إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا كما أن أمامنا العديد من المباريات ونتمنى أن ننجح في مسعانا”.

ولن يجد مانشستر سيتي صعوبة لمواصلة صحوته وتحقيق فوزه الرابع على التوالي عندما يستضيف بولتون الجريح والذي لم يذق طعم الفوز في مبارياته الأربع الأخيرة بينها 3 هزائم متتالية آخرها صفر-3 أمام تشيلسي الساعي إلى تجاوز العثرات المتعددة التي تعرض لها في الآونة الأخيرة وأدت إلى إهداره العديد من النقاط وهو الذي كان يتطلع إلى المنافسة على اللقب بقيادة مدربه الجديد البرتغالي اندري فيلاش بواش الذي بات مصيره على كف عفريت.

وفي باقي المباريات، يلعب بلاكبيرن روفرز مع استون فيلا، وكوينز باريك رينجرز مع ايفرتون، وستوك سيتي مع نوريتش سيتي، وويجان مع سوانسي سيتي، ونيوكاسل مع سندرلاند، وفولهام مع ولفرهامبتون.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا