• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

صنفها ضمن البلدان النفطية الأقل اعتماداً على التدفقات «البترو دولارية»

البنك الدولي: الاحتياطات الماليةالوقائية تعزز قدرة الإمارات على استيعاب تراجع أسعار النفط

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 يناير 2015

مصطفى عبدالعظيم

مصطفى عبدالعظيم (دبي)

أكد البنك الدولي قدرة الإمارات على استيعاب التراجعات الراهنة في أسعار النفط بالأسواق العالمية بفضل ما تملكه من احتياطات مالية وقائية تراكمت خلال السنوات الماضية من خلال الفوائض الكبيرة في الإيرادات النفطية.

وأوضح البنك في تقرير آفاق الاقتصاد العالمي 2015 الصادر أمس، أن الإمارات تأتي ضمن مجموعة البلدان المصدرة الأقل اعتمادا على التدفقات «البترو دولارية» في ناتجها الإجمالي، الأمر الذي يمكنها من امتصاص الانخفاض في الأسعار، مشيرا إلى ما تملكه من صناديق سيادية تتجاوز أصولها ثلاثة أضعاف الناتج المحلي الإجمالي.

وأشار إلى أن تأثيرات الانخفاض الحاد في أسعار النفط بالأسواق العالمية ستكون متفاوتة على البلدان المصدرة، لافتاً إلى أن مجموعة البلدان التي نجحت في بناء احتياطات قوية من الفوائض المالية خلال السنوات الماضية وتتويع اقتصادها بشكل أوسع سيكون بمقدورها التعامل مع هذه الأوضاع وتحمل الانخفاضات لمستويات معينة، دون أن تعرض بشكل كامل لضغوط مالية كبيرة.

ولفت التقرير إلى أن سعر التوازن المالي النفطي في الإمارات يعد ثالث أدني سعر بين أسعار التوازن النفطي في البلدان المنتجة للنفط خلال عامي 2014 و2015، والتي تراوحت بين 184 دولار للبرميل كأعلى سعر كما في اليمن وبين 54 دولارا كأدنى سعر كما في الكويت، حيث حلت بعد كل من الكويت وقطر.

وقال التقرير: إن الإمارات تأتي ضمن الدول المصدرة للنفط التي وجهت احتياطات الفوائض الناتجة عن الإيرادات النفطية إلى مجموعة واسعة من الأصول الأجنبية، مشيرا إلى أن التدفقات «البترو دولارية» نجحت في إنعاش السيولة المالية في الأسواق وساعدت في الإبقاء على تكلفة الإقراض منخفضة خلال العقد الماضي، منوهاً إلى أنه في حال استمرت أسعار النفط في الانخفاض لفترات أطول فإنه من المحتمل أن تواجه الدول التي تعتمد كلياً على هذه التدفقات ضغوطاً مالية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا