• الأربعاء 24 ذي القعدة 1438هـ - 16 أغسطس 2017م

البكاء في المنزل البريطاني بتصريح رسمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 14 أبريل 2017

القاهرة (الاتحاد)

أوضح تقرير نشره موقع the sun أن أي مواطن بريطاني قد يجد أنه يرتكب جريمة بمجرد البكاء داخل منزله، وذلك بسبب قواعد صارمة تفرضها المجالس المحلية.

وتعتبر حماية المجتمع إشعارات تصدرها السلطات المحلية لمنع السكان من تعطيل نوعية حياة جيرانهم، لذلك فإنه إذا قام أي مواطن بأي شيء يعتبر مضايقاً أو معطلاً لجيرانه، يمكن للمجلس المحلي الخاص به إرسال إشعار لمنعه.

وحسب الموقع- أشار المحتجون المؤيدون للحرية إلى أن هذه القواعد مبالغ فيها، بحيث يمكن للسكان من الناحية الفنية الحصول على إشعارات مكتوبة للبكاء بصوت عالٍ في منازلهم، فيما يعتبر علامة على أن سلطاتهم قد تمادت كثيراً رغم أن ذلك أمر بعيد الاحتمال.

ويواجه غير الممتثل للإشعارات غرامة على الفور من 100 إلى 2500 جنيه إسترليني.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا