• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«زايد للكتاب» تنشر القائمة للمرة الأولى منذ تأسيسها

لبنان والمغرب إلى منافسات «النشر والتقنيات الثقافية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 مارس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أعلنت جائزة الشيخ زايد للكتاب، أسماء ثلاث دور نشر عربيّة تتنافس ضمن قائمتها القصيرة للفوز بجائزة فرع النشر والتقنيات الثقافية، وذلك بعد اجتماع «الهيئة العلمية» والذي تمت فيه مراجعة التقارير الخاصة بهذا الفرع. وقد توصَّلت الهيئة العلمية إلى اختيار مؤسستين من لبنان هما الدار العربية للعلوم ناشرون ودار الساقي للنشر والتوزيع، إضافة الى دار توبقال للنشر من المغرب.

وقال سعيد حمدان، مدير الجائزة: «إن قرار الإعلان عن القائمة القصيرة لأول مرة منذ تأسيس الجائزة، يأتي لتسليط الضوء على إسهامات هذه المؤسسات في تنشيط حركة النشر في العالم العربي وإثراء صناعة الكتاب في المنطقة بأعمال مكتوبة ومترجمة، ممّا يسهم في إعلاء النهضة الثقافية وتشجيع قراءة الكتاب بين الأجيال العربيّة المعاصرة».

أما بالنسبة لكل من الفرعين «الفنون والدراسات النقدية» و»التنمية وبناء الدولة» فقد تم حجبهما لهذا العام، وذلك لأن الهيئة العلمية، وبناء على تقارير المحكمين، رأت أن الأعمال المقدمة لا تستوفي شروط الجائزة ومعاييرها.

يذكر أن الإعلان عن القوائم الطويلة أو القصيرة في الجائزة لا يعني عدم إمكانية حجب الجائزة في أي فرع من فروعها حتى ولو أعلنت، خصوصاً وأن الإعلان عن القوائم الطويلة والقصيرة جاء بهدف بيان مراحل التحكيم في الجائزة التي تبدأ من «لجان القراءة والفرز» الأولى، ثم تنتقل إلى «لجان التحكيم»، وبالتالي إلى «الهيئة العلمية»، وانتهاء بـ «مجلس الأمناء». ومن المقرر الكشف عن الفائزين في كل الفروع خلال الأسابيع القادمة، بعد عرض الأسماء المرشحة على مجلس الأمناء لإقرارها، وسيتم تكريم الفائزين في الحفل الذي ستقيمه الجائزة يوم الاثنين الموافق 11 مايو 2015 على هامش معرض أبوظبي الدولي للكتاب الذي ستجري فعالياته في مركز أبوظبي الوطني للمعارض. ‏

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا