• الأحد 28 ذي القعدة 1438هـ - 20 أغسطس 2017م

البرازيل تتبنى حزمة إجراءات جديدة لوقف ارتفاع قيمة عملتها

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 03 مارس 2012

برازيليا (د ب أ) - تبنت البرازيل أمس الأول حزمة إجراءات جديدة تهدف إلى وقف ارتفاع قيمة الريال البرازيلي أمام الدولار. وقالت رئيسة البرازيل ديلما روسيف: “نشعر بقلق حقيقي إزاء هذا التسونامي النقدي الذي أحدثته الدول المتقدمة التي لا تستخدم سياسات مالية لزيادة كفاءة الاستثمار ولكن عوضاً عن ذلك تضخ 4,7 تريليون دولار في العالم”. واشتكت أيضا بسبب “حرب عملات تستند إلى سياسة نقدية توسعية”. واتهمت روسيف الدول الصناعية بتعويض “صرامتها النقدية بسياسة نقدية تختلف بشكل مطلق مع تداعياتها في الأسواق الدولية”.

وأعلنت الحكومة البرازيلية في وقت سابق تعديل الضريبة المفروضة حاليا على المعاملات المالية التي تفرض حالياً رسماً نسبته 6% على أي أموال أجنبية تغادر البلاد خلال عامين ليتم فرضها على الأموال الأجنبية التي تغادر البلاد خلال 3 سنوات من دخولها. وقال جويدو مانتيجا، وزير المالية البرازيلي، إن الهدف هو الحد من تدفق الاستثمارات قصيرة الأجل إلى البرازيل في ظل وجود وفرة كبيرة في السيولة النقدية بالأسواق الدولية. وأشار مانتيجا إلى أن رئيسة البرازيل ستواصل الدفاع عن البرازيل ضد الظروف الدولية التي تشجع الاستيراد وتقلص القدرة التنافسية للصادرات البرازيلية. وأضاف أن “سياسات التوسع النقدي أدت إلى تقليل قيمة عملات الدول الأخرى وسببت ارتفاعاً في قيمة عملة البرازيل. ولن تقف الحكومة مكتوفة الأيدي وتشاهد حرب العملات الدائرة. علينا الدفاع عن أنفسنا”.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا