• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

في اجتماع مع مدربي الأندية

«المعاقين» يستعرض المشاركات الخارجية المقبلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 11 مارس 2014

الشارقة (الاتحاد) - عقدت لجنة المنتخبات باتحاد رياضة المعاقين اجتماعاً تنسيقياً مع مدربي أندية المعاقين بالدولة بمقر الاتحاد بقناة القصباء بالشارقة لاستعراض المشاركات الداخلية والخارجية القادمة واختيار عناصر المنتخب للمشاركة في المحافل الدولية القادمة.

استهل ذيبان سالم المهيري الأمين العام للاتحاد رياضة المعاقين الشكر لكافة الحضور من المدربين على إسهاماتهم مؤكداً الدور البارز الذي يقومون به من خلال دعمهم لأنشطة الاتحاد التي من أهدافها رفع كفاءة المنتخبات الوطنية في المرحلة القادمة والوصول باللاعبين إلى منصات التتويج ورفع علم الدولة.

وأشار إلى أنه لابد أن نضع نصب أعيننا تحقيق إنجاز جديد للإمارات مؤكداً أن الاتحاد سيعمل على تحقيق الأهداف المرجوة وتوفير المناخ المناسب والمضي قدماً في رسالة دعم المعاقين.

وقال: «النتائج والإنجازات التي حققها أبطالنا المعاقين خلال الفترة السابقة تجعلنا نفتخر بهم والسبيل الوحيد للارتقاء بتلك الرياضة بالدولة وتحقيق المزيد من الإنجازات هو تكاتف الجهود وكذلك توفير كافة وسائل الدعم والمساندة لرياضة المعاقين.

ترأس الاجتماع أحمد سالم المظلوم رئيس لجنة المنتخبات البارالمبية بحضور طارق الصويعي السكرتير الفني ومدربي أندية المعاقين بالدولة.

من جانبه، قدم أحمد سالم المظلوم رئيس لجنة المنتخبات البارالمبية الشكر لكافة مدربي الأندية على إسهاماتهم ودعمهم للجنة من خلال تقديم الدراسات والتقارير التي من أهدافها رفع كفاءة المنتخبات الوطنية في المرحلة القادمة.

وعرض المظلوم المشاركات الخارجية القادمة والتحديات التي لابد من الاستعداد لها وعلى رأسها الألعاب العالمية للشباب والمقامة في اوستكوماندفيل البريطانية أغسطس المقبل والألعاب الآسيوية البارالمبية والمقامة بمدينة أنشيون الكورية أكتوبر المقبل والتي ستحظى بأكبر مشاركة للاعبين من ذوي الإعاقات المختلفة في تاريخ رياضة المعاقين الإماراتية حيث ستحظى هذه المشاركة بـ 50 لاعباً ولاعبة في منافسات الرماية ورفعات القوة وألعاب القوى والمبارزة بالسيف والدراجات اليدوية ورماية القوس والسهم والبوتشيا.

وأكد المظلوم أن هناك العديد من الخطط والبرامج سيتم تطبيقها على أرض الواقع خلال الفترة المقبلة حيث إن اختيار اللاعبين يأتي على أسس ومعايير فنية للمشاركات ولابد من توفير البيئة والمناخ المناسب للاعبين لنستمر بالحفاظ على المكتسبات الرياضية التي حققناها خلال الفترة السابقة من خلال الإعداد الجيد.

من جهته، أشار ذيبان سالم المهيري الأمين العام للاتحاد إلى أنه لابد من العمل بروح الفريق الواحد من الجهاز الإداري والفني والاستعداد جيداً للمحافل الدولية القادمة، وقال: «ما حققناه من إنجازات الفترة السابقة هو نتاج جهد مسبق وإعداد للاعبين، وأشار إلى أن لجنة المنتخبات بدأت في إعداد الخطط والبرامج للفترة القادمة عن طريق رسم خطة زمنية لإعداد اللاعبين ونطمح في تحقيق وحصد المزيد من الإنجازات لرياضة المعاقين الفترة القادمة والوصول إلى الهدف المنشود في البرازيل 2016.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا