• الجمعة 02 شعبان 1438هـ - 28 أبريل 2017م

بتوجيهات رئيس الدولة ومحمد بن زايد

«خليفة الإنسانية» تنظم حفل الزواج الجماعي السادس في البحرين لـ 888 شاباً وفتاة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 13 أبريل 2017

أبوظبي (الاتحاد)

تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبرعاية كريمة من سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب في مملكة البحرين الشقيقة، تنظم مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية وللسنة السادسة على التوالي العرس الجماعي اليوم في فندق كروان بلازا بالعاصمة البحرينية المنامة.

وتقدم محمد حاجي الخوري، مدير عام المؤسسة بالشكر الجزيل إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة «حفظه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، رئيس المؤسسة على دعمهم حفل الزواج الجماعي السادس في البحرين.

وقال الخوري: هذا العرس الجماعي في مملكة البحرين الشقيقة الذي سيزف فيه 888 شابا وفتاة، يأتي تنفيذا لتوجيهات القيادة الرشيدة بدعم الزواج الجماعي وتيسير الزواج على الشباب، مؤكدا أن دعم الشباب الخليجي يأتي ثمرة التعاون المستمر بين البلدين الشقيقين ومساندة المقبلين على الزواج، كما يعزز قيم البر والتعاون والتواصل والتراحم من أجل مصلحة الفرد والمجتمع في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وتخفيف التكاليف والأعباء عن كاهل المتزوجين، ليؤسسوا لأنفسهم حياة زوجية بلا ديون تعكر صفو حياتهم.

يذكر أن مؤسسة خليفة الإنسانية رعت حتى الآن زواج 2646 عريسا وعروسة خلال ست حفلات للزواج الجماعي في البحرين، أولها في ديسمبر عام 2011، وبلغ عدد العرسان 220 عريسا وعروسة، والثاني في عام 2012 وضم 224، والثالث في عام 2013 ضم 222، والرابع في عام 2014 ضم 222 عريساً وعروسة، والخامس في عام 2016 ضم 870 عريسا وعروسة، وهذا العام 2017 ضم العرس الجماعي 888 عريساً وعروسة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض