• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

أتلتيكو مدريد يستضيف ميلان بنشوة وصافة «الليجا» وتفوق لقاء الذهاب

«البافاري» و«المدفعجية» في موقعة التحدي الكبير بدوري أبطال أوروبا الليلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 11 مارس 2014

نيقوسيا (أ ف ب)- يدرك فريقا أرسنال الإنجليزي وميلان الإيطالي بأنهما يحتاجان إلى تحقيق معجزة خارج ملعبهما إذا أرادا مواصلة مشوارهما في دوري أبطال أوروبا وذلك عندما يحلان ضيفين على بايرن ميونيخ الألماني، حامل اللقب، وأتلتيكو مدريد الإسباني. وكان أرسنال سقط على أرضه أمام الفريق البافاري بهدفين نظيفين، في حين خسر ميلان على ملعبه سان سيرو أمام أتلتيكو مدريد بهدف وحيد.

وتكرر سيناريو الموسم الماضي بالنسبة إلى مواجهة أرسنال وبايرن ميونيخ، حيث سقط «المدفعجية» على أرضهم ذهاباً في الدور ذاته 1- 3 قبل أن يقلب النتيجة 2- صفر، لكن ذلك لم يكن كافياً لمتابعة المشوار قبل أن يحرز الفريق البافاري لقبه الخامس في المسابقة القارية المرموقة بفوزه على مواطنه بوروسيا دورتموند 2- 1 على ملعب ويمبلي.

وأعرب مدرب أرسنال الفرنسي آرسين فينجر عن ثقته بقدرة لاعبيه على تحقيق نتيجة كبيرة على ملعب اليانز أرينا بقوله: «يتعين علينا أن نذهب إلى ميونيخ والانجراف نحو الهجوم، أنا واثق من قدرتنا على تحقيق نتيجة تشكل صدمة، تسجيل الهدف الأول في غاية الأهمية بالنسبة إلينا، وإذا نجحنا في ذلك فكل شيء يجوز». وأضاف: «الموسم الماضي ذهبنا إلى هناك وفزنا 2- صفر وهذا الأمر يجعلنا نخوض المباراة بثقة عالية، الأمور لم تنته في هذه المواجهة، نذهب الى هناك وكلنا ثقة بقدرتنا على تحقيق نتيجة إيجابية».

ويدخل أرسنال المباراة منتشياً من فوزه العريض على إيفرتون 4- 1 وبلوغه الدور نصف النهائي من مسابقة الكأس الذي بات مرشحاً لإحراز لقبها، خصوصاً بعد خروج مانشستر سيتي المفاجئ بسقوطه على أرضه أمام ويجان حامل اللقب الموسم الماضي.

ويحوم الشك حول مشاركة قلب الدفاع الفرنسي لوران كوسييلني بعد الإصابة التي تعرض لها خلال تواجده مع منتخب فرنسا لخوض المباراة الودية ضد هولندا الأسبوع الماضي، ويستمر غياب لاعب الوسط المؤثر أرون رامسي المصاب منذ أكثر من شهرين، وجاك ويلشير الذي تعرض لكسر في ساقه خلال مباراة منتخب بلاده ضد الدنمارك وسيبتعد على إثره لفترة ستة أسابيع عن الملاعب.

في المقابل، يسير بايرن ميونيخ بثبات نحو الاحتفاظ بلقبه بطلاً للدوري الألماني، إذ يتقدم بفارق 20 نقطة، كما أنه يسعى إلى أن يصبح أول فريق يحتفظ بلقب دوري أبطال أوروبا، منذ أن نجح في ذلك للمرة الأخيرة ميلان عام 1990. ويسجل بايرن ميونيخ الأهداف كما يحلو له وخير دليل على ذلك دكه مرمى فولفسبورج بسداسية السبت الماضي. والفوز هو السادس عشر لبايرن على التوالي محلياً (رقم قياسي) رافعاً رصيده إلى 49 مباراة بلا خسارة (رقم قياسي آخر) وهو يسعى إلى تحطيم رقم قياسي في البطولات الأوروبية الخمس الكبرى لعدم الخسارة والمسجل باسم ميلان الإيطالي بين عامي 1991 و1993 (58 مباراة بلا خسارة). ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا