• الجمعة 28 رمضان 1438هـ - 23 يونيو 2017م

«ديزني لاند باريس» تحتفل باليوبيل الفضي بعروض ساحرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 13 أبريل 2017

فرنسا (د ب أ)

قبل 25 عاماً، وتحديداً في 12 أبريل 1992، تم افتتاح حديقة ديزني لاند الوحيدة في أوروبا في مارن لا فاليه خارج باريس.

في ذلك الوقت، كان ميكي ماوس ورفاقه لا يحظون بترحيب كبير، حيث كان الكثير من الفرنسيين يعتبر أنها إهانة أن تتم إقامة حديقة ترفيه أميركية على مسافة قريبة للغاية من مدينتهم الشهيرة بالثقافة والفن «باريس».

ولكن بعد خمسة وعشرين عاماً، يقف عدد لا يحصى من الأوروبيين بصبر في صف من أجل دخول الحديقة. وقالت كاثرين فرانجيول مديرة التسويق في ديزني، إن «ديزني لاند باريس تجذب في المتوسط يومياً عدداً من الزائرين يتجاوز زائري برج إيفل ومتحف اللوفر معاً».

ويبدو أن والت ديزني، لم يفقد شيئاً من جاذبيته، فحتى بعد مرور 88 عاماً على ابتكار شخصية ميكي ماوس، تدق قلوب الجميع بشكل أسرع عند رؤيته.

ويبدو أن الفتيات الصغيرات يحرصن على مشاهدة شخصية أخرى. وبمجرد مرورهن عبر المدخل الفخم، تشعر الفتيات بسعادة بالغة لرؤية إلسا، وهي الشخصية الرئيسة في فيلم الرسوم المتحركة «فروزن» (ملكة الثلج)، وهي تستقل عربة.

وتحظى الأميرات بشعبية كبيرة في «ديزني لاند»، وذلك بفضل النسخة الجديدة التي أنتجتها ديزني لفيلم «الجميلة والوحش».

وللاحتفال بعيد ميلاد الحديقة الـ25، أقامت مديرة العروض أماندا كاهن عرضاً لسندريلا وست أميرات أخريات لمدة 20 دقيقة على مسرح بقلعة سندريلا.

وتابعت أماندا «هذا هو السحر الذي يأتي الناس إلى هنا للبحث عنه».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا