• الاثنين 29 ذي القعدة 1438هـ - 21 أغسطس 2017م

الانتخابات الفرنسية والأميركية في سوربون أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 مارس 2012

أبوظبي (وام) - نظمت جامعة باريس - السوربون أبوظبي، محاضرة حول “الانتخابات الرئاسية خلال عام 2012” في فرنسا والولايات المتحدة الأميركية.

وتضمنت المحاضرة التي عقدت في الحرم الجامعي في جزيرة الريم عدداً من الدروس في العلوم السياسية، قدمها جيروم هيرتو أستاذ مساعد في جامعة باريس دوفين من فرنسا، وآدم رامي أستاذ مساعد في جامعة نيويورك أبوظبي من الولايات المتحدة الأميركية. وقدم كل من الباحثين عمله العلمي في الانتخابات الرئاسية باستخدام الأساليب الأكثر معاصرة والنظريات في العلوم السياسية المتعلقة بهذا الموضوع، كون عام 2012 سيكون عام الانتخابات الرئاسية في كل من فرنسا والولايات المتحدة الأميركية.

وأكدا أن للأزمة الاقتصادية العالمية والتحديات الاستراتيجية الجديدة والقضايا المحلية القوية في كلا البلدين أثراً قوياً في تصعيد أهمية الانتخابات المقبلة. وقال يانيك فوتسو، وهو طالب في الفلسفة وعلم الاجتماع، إنها فرصة فريدة للتعرف إلى أوجه الشبه والاختلاف بين النظامين السياسيين في فرنسا والولايات المتحدة، منوهاً بأن المحاضرة قدمت لمحة عامة عن ماهية العلوم الاجتماعية للانتخابات الرئاسية. وتنظم جامعة السوربون أبوظبي محاضرات على مدار السنة ومؤتمرات لتسليط الضوء على الجوانب الرئيسية والظواهر في مجموعة واسعة من المجالات من تاريخ الفن وعلم الآثار والجغرافيا والتخطيط والفلسفة وعلم الاجتماع وعلم اللغة والاقتصاد.

وتنظم الجامعة محاضرة حول تاريخ القومية العربية في القرنين التاسع عشر والعشرين في 19 مارس 2012 وندوة حول مهن النشر يوم 27 من شهر مارس عام 2012، ويصاحب هذه الفعاليات ترجمة فورية إلى اللغتين العربية والإنجليزية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا