• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م
  07:51    سفيرة أميركا في الأمم المتحدة: سنستخدم حق النقض ضد مشروع القرار المصري بشأن القدس        07:52    مصدر بريطاني: سيارة حاولت اقتحام قاعدة "ميلدنهال" الأميركية     

كرة القدم تصفع الإرهاب!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 13 أبريل 2017

محمد حامد (دبي)

يتعمد مرتكبو حوادث العنف في بعض الأحيان ضرب ملاعب كرة القدم وساحات التنافس الرياضي، من أجل الحصول على دعاية مجانية هائلة بفضل ما تتمتع به «الساحرة» من مكانة جماهيرية وإعلامية كبيرة، وهذا ما حدث في واقعة استهداف حافلة فريق بروسيا دورتموند الألماني بـ3 عبوات ناسفة قبل مباراته في ذهاب ربع نهائي دوري الأبطال أمام موناكو، إلا أن رد الفعل الجماهيري كان بمثابة الصفعة على وجه الإرهاب القبيح.

جماهير موناكو هتفت باسم دورتموند، ورفعوا أعلاماً ولافتات تحمل اسم النادي الألماني في مشهد يؤكد التوحُّد في مواجهة العنف، فما كان من جماهير دورتموند وإدارة النادي إلا أن أعلنوا عن توفير أماكن مبيت ووجبات مجانية لجماهير الفريق الفرنسي بعد أن تم تأجيل المباراة، وهي مبادرة حظيت باهتمام عالمي لافت، خاصة أنه تم تدشين هاشتاج بالحملة «توفير مكان مبيت مجاني».

ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل كانت هناك مبادرات فردية من الجماهير الألمانية لاستضافة نظيرتها الفرنسية، فقد غرد مشجع ألماني: «لديَّ مكان إقامة مجاني لمشجع فرنسي مع توفير وجبة العشاء وقهوة في الصباح»، وكان من اللافت أن بادر أحد المنتمين لفريق موناكو وكتب عبر تويتر: «أندية عالمية كثيرة ترغب في التعاقد مع نجوم موناكو، يجب علينا أن نمنح دورتموند أفضلية عن البقية للتعاقد معهم».

ووفقاً لما تم الإعلان عنه فقد تم التعامل مع الحدث بطريقة هادئة، وخاصة ما يتعلق بخروج الجماهير من ملعب سيجنال إيدونا بارك، وعدم التعامل مع الموقف بمشاعر القلق والتوتر، الأمر الذي جعل الأمور أفضل كثيراً مقارنة مع أحداث مشابهة، وأشارت صحيفة «ليكيب» الفرنسية نقلاً عن جماهير موناكو أن سماع دويِّ الانفجارات بدلاً من موسيقى دوري الأبطال كان مفاجأة سيئة، ولكن عدم سقوط ضحايا، وكذلك التضامن الجماهيري، والتعامل الهادئ مع الحادثة تخفف كثيراً من وقع الألم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا