• الاثنين 03 جمادى الآخرة 1439هـ - 19 فبراير 2018م

بمكاسب 33 مليار درهم

الإمارات تتصدر بورصات الخليج كأفضل أسواق الأسهم أداءً خلال 2012

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 يناير 2013

عبدالرحمن إسماعيل

تصدرت أسواق الأسهم المحلية بورصات دول مجلس التعاون الخليجي بنهاية تداولات العام 2012 أمس، كأفضل الأسواق أداءً خلال العام، بمكاسب بلغت قيمتها 33 مليار درهم.

وحقق مؤشر سوق الإمارات المالي أكبر نسبة ارتفاع بين أسواق الخليج خلال العام، بنسبة 9,4%، وتصدر سوق دبي المالي القائمة، كأفضل الأسواق ارتفاعاً بنسبة 19,8% مقارنة مع انخفاض نسبته 17% خلال عام 2011، يليه سوق أبوظبي في المرتبة الثانية بارتفاع نسبته 9,5% مقارنة مع انخفاض نسبته 11,6% عام 2011.

وحل السوق السعودي أكبر الأسواق الخليجية من حيث القيمة السوقية في المرتبة الثالثة، وسجل ارتفاعاً خلال 2012 بنسبة 5,9%، يليه بورصة الكويت بنسبة 2% وسوق مسقط 1,1%، في حين منيت البورصة البحرينية بأكبر الخسائر خلال العام بلغت نسبتها 7,2%، تلتها بورصة قطر بنسبة 4,8%.

واعتبر محللون ماليون، أن الأداء الإيجابي الذي سجلته أسواق المال الإماراتية خلال 2012 فاق التوقعات، حيث تحققت في ظل تفاقم الأوضاع الاقتصادية لأزمة منطقة اليورو، والتطورات السياسية التي شهدتها ولا تزال منطقة الشرق الأوسط، متوقعين أن تدفع مكاسب 2012 الأسواق لتحقيق مزيد من النمو خلال العام 2013، بدعم من محفزات أساسية أهمها نتائج الشركات وتوزيعاتها خلال الربع الأول.

وقال وليد الخطيب المدير المالي الأول لشركة ضمان للاستثمار إن سوق دبي قاد موجة الارتفاع التي شهدتها الأسواق المحلية والخليجية، سواء من حيث نسب النمو القياسية أو حجم التداولات التي سجلت ارتفاعاً مقارنة مع العام 2011، مضيفاً أن الربع الأول من العام كان الأفضل للأسواق، ذلك أن نسبة النمو التي حققها سوق دبي للعام بأكمله كانت خلال الربع الأول الذي شهد خلاله السوق ارتفاعاً بلغت نسبته 21,8%.

وارجع السبب إلى عمليات الاستحواذ التي قامت بها شركة آبار للاستثمار على أسهم شركة أرابتك والتي شجعت الكثير من المستثمرين على ضخ المزيد من السيولة، مما دفع الأسواق لتسجيل اكبر ارتفاعاتها خلال العام. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا