• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

ضمن خطتها لإسعاد موظفيها وتعزيز ثقافة الابتكار

«الثقافة» تطلق «منبر الأفكار» لتلقي اقتراحات الموظفين حول تطوير الأداء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 مايو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

استجابة من وزارة الثقافة وتنمية المعرفة لتوجيهات معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة، للتطوير الشامل في بيئة العمل داخل قطاعات ومراكز الوزارة بما يتوافق مع رؤية القيادة الرشيدة في هذا الصدد، وتحقيق السعادة والإيجابية، أطلقت وزارة الثقافة وتنمية المعرفة موقعا إلكترونياً داخلياً لموظفيها، تحت شعار «منبر الأفكار»، وهو منبر خاص بالموظفين يتيح التعليق والتصويت على الأفكار المطروحة من خلال آلية إلكترونية مدعمة للعمل على تعزيز الابتكار لدى الموظفين وتبني أفكارهم ومقترحاتهم التطويرية والسعي إلى تطبيقها.

ويتضمن الموقع عدداً من الزوايا التي تتيح للموظف المشاركة والتفاعل مع المشاركين ومقترحي الأفكار ومنها: زاوية التحديات، وهي لطرح التحديات والأفكار المباشرة والمطلوبة لتحقيق هدف محدد أو طرح مبادرة جديدة من خلال أسلوب تفكير ابتكاري وغير تقليدي في إيجاد الحلول، وسوف تمنح جائزة تقديرية لأصحاب الأفكار الأكثر قبولا وإيجابية في ثلاث جوائز: جائزة مفكر الشهر، وجائزة مفكر العام، وجائزة الأفكار المقبولة.

وأوضحت عفراء الصابري وكيل وزارة الثقافة وتنمية المعرفة في بيان صحفي أصدرته وزارة الثقافة أمس، الأحد، (22 مايو 2016) أن إطلاق الموقع جاء استجابة لتوجيهات معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة، بأهمية ترسيخ‏‭ ‬ثقافة‭ ‬الابتكار، ‭ ‬وتعزز‭ ‬قيمته‭ ‬في ‬بيئة ‬العمل ‬داخل ‬الوزارة ‬وهو ‬ما ‬يعود ‬بالنفع ‬على ‬خدمة ‬المتعاملين ‬بالوزارة، ‬ولن ‬يتحقق ‬ذلك ‬بدون ‬خلق ‬بيئة ‬عمل ‬مبتكرة ‬وإرساء ‬قيم ‬الإيجابية ‬والسعادة ‬لدى ‬الموظفين ‬وتوفير ‬الأجواء ‬المناسبة ‬للابتكار، ‬ليشعر ‬الجميع ‬بأهميتهم ‬داخل ‬منظومة ‬العمل ‬في ‬الوزارة ‬وإتاحة ‬الفرصة ‬أمامهم ‬جميعاً ‬لإشراك ‬أفكارهم ‬في ‬عملية ‬التطوير.

وأضافت أن وضع مسؤولية الابتكار وإيجاد الحلول الجديدة على عاتق جميع موظفي الوزارة سيساعدهم على تنمية مهاراتهم وتعزيز ثقتهم بأنفسهم وبقدراتهم، فالابتكار يمثل إحدى الضروريات لارتقاء وتطور المؤسسات والجهات الحكومية في الدولة، خاصة بعد أن أصبح الابتكار على اختلاف أنماطه وأنواعه أحد أهم عناصر الاستراتيجية التي تعمل بها جميع مؤسسات الدولة بناء على توجيهات الحكومة الرشيدة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وعليه، لم يعد مقبولاً أو مُرضياً أداء العمل بالأساليب الاعتيادية والتقليدية لأن الاستمرار في العمل بالشكل التقليدي يؤدي إلى الوقوف دون تطور، وكل ذلك لن يتحقق دون توفير المناخ المناسب للموظف وإسعاده.

ودعت الصابري كافة موظفي الوزارة على اختلاف مستوياتهم الوظيفية للمشاركة بالمبادرة وتقديم ما لديهم من أفكار ابتكارية وحلول ومقترحات، مؤكدة أن هذا المنبر بمثابة خطوة جديدة فاعلة بين قيادات الوزارة والموظفين لإشراكهم في اتخاذ القرار والتأكيد على أهميتهم في الارتقاء بمستوى العمل داخل الوزارة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا