• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

مقتل صحافي كندي في شمال سوريا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 10 مارس 2014

ا ف ب

قتل الصحافي الكندي علي مصطفى، في قصف جوي استهدف أحد أحياء مدينة حلب في شمال سوريا، بحسب ما افاد ناشطون في المدينة.

وقال مسؤول في المجلس المحلي للمدينة ان مصطفى، وهو صحافي مستقل كان يبيع صورا لوكالتي "سيبا" و"ايبا" توفي الاحد في حلب.

وقال المركز الاعلامي في المدينة، ان مصطفى قضى في قصف للطيران السوري على حي في شرق حلب. وتتعرض الاحياء التي تسيطر عليها المعارضة في شرق المدينة لقصف يومي من القوات النظامية.

وقال المركز "استشهد أربعة عناصر من فريق الدفاع المدني في حلب ونحو عشرة مدنيين، إضافة لعشرات الجرحى بسقوط برميلين متفجرين أسقطهما الطيران المروحي لقوات نظام الأسد قرب دوار الحيدرية في شرق مدينة حلب"، مضيفا "كما استشهد الصحافي الكندي علي مصطفى الذي كان يحاول توثيق المجزرة".

وقالت منظمة "مراسلون بلا حدود" ان مصطفى البالغ من العمر 30 عاما، قضى لدى انفجار "برميل متفجر"، أثناء محاولته التقاط صور "للقتل والدمار" اللذين تسبب بهما برميل سقط قبل ذلك بقليل.

واعربت في بيان عن "سخطها لمعرفة ان المصور الكندي المستقل علي مصفطى قتل جراء برميل متفجر... اثناء التقاطه صورا للموت والدمار التي تسببت بها قنبلة سابقة". ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا