• الثلاثاء 03 شوال 1438هـ - 27 يونيو 2017م

«عالم مائي» على بعد 39 سنة ضوئية من الأرض

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 12 أبريل 2017

الاتحاد نت

«الأرض العملاقة»، اسم أطلقه بعض العلماء على كوكبٍ جديد شبيه بكوكبنا، ولديه &ndash للمرة الأولى &ndash غلافٌ جوي يسوده الضباب.

ويشكل الاكتشاف &ndash بحسب خبراء - قفزةً كبيرة على طريق العثور على كوكبٍ يمكن أن يحمل مقومات الحياة على سطحه.

ويقع الكوكب الجديد على بعد 39 سنة ضوئية من أرضنا. ويقول العلماء إن الغلاف الجوي ذا الطابع الضبابي الذي يلفه يعني إمكانية وجود مياه فيه.

وعلى الرغم من أن هذا الكوكب غير مأهول على الأرجح، فإن اكتشافه يشير إلى أن ثمة احتمالاً لوجود كواكب أخرى تحظى بغلافٍ جويٍ مماثل يعني إمكانية وجود حياة على سطحها. فحتى الآن، لم يكتشف الباحثون سوى كواكب ترتفع فيها درجات الحرارة إلى مستوياتٍ تحول دون وجود مخلوقات حية.

ولاحظ العلماء وجود الكوكب الجديد &ndash الذي أطلقوا عليه اسم «غي جيه 1132 بي» &ndash عندما عبر أمام نجمٍ قزم بارد السطح أحمر اللون.

وأجرى الباحثون حساباتٍ أفادت &ndash كما تقول صحيفة «الإندبندنت» البريطانية &ndash بأن حجم «الأرض العملاقة» يزيد على حجم أرضنا بواقع 1.4 مرة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا