• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

بتكلفة 645 مليون درهم

«أشغال الشارقة»: افتتاح مبنى البلدية وسوقي الحراج والأسماك أبريل المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 02 مارس 2015

لمياء الهرمودي

لمياء الهرمودي (الشارقة)

أعلن المهندس على بن شاهين السويدي رئيس دائرة الأشغال العامة في الشارقة عن أهم المشاريع التطويرية في الإمارة ومواعيد افتتاحها بشكل رسمي بتكلفة إجمالية تصل إلى 645 مليون درهم وذلك امس عبر أثير برنامج «الخط المباشر» الذي يبث على إذاعة وتلفزيون الشارقة، وتشمل مشروع مبنى بلدية مدينة الشارقة وسوق الحراج للسيارات، وسوق الجبيل للأسماك والخضروات.

وقال السويدي: «يعتبر مبنى بلدية مدينة الشارقة تحفة معمارية على المستوى العالمي فهو ذو طراز اندلسي يتكون من 4 طوابق وسرداب و200 مكتب لموظفي البلدية بتكلفة إجمالية تصل إلى 200 مليون درهم، حيث يضم المبنى مسطحات خضراء، وبركة مائية فضلا عن نصب تذكاري منحوت عليه شعار البلدية، وسيفتتح المبنى بشكل رسمي في أبريل المقبل».

وأضاف: «فيما يتعلق بمشروع سوق الحراج لبيع وشراء السيارات المستعملة، والذي يعتبر أكبر وأقدم أسواق بيع السيارات في الشرق الأوسط، فسيتم افتتاح السوق الجديد الواقع في منطقة الرقعة الحمراء في أبريل المقبل 2015، والذي يتميز بموقع استراتيجي مميز حيث يطل على شارع الشيخ محمد بن زايد من جهة، وعلى شارع الذيد من جهة أخرى، ويتميز بثلاثة مداخل رئيسية، ويحتوي على 298 معرض للسيارات، و66 محلا لبيع زينة السيارات وقطع الغيار والكماليات، فضلا عن مواقع خاصة لعرض السيارات والمزايدة عليها، وتكلفته تصل إلى 250 مليون درهم»، مشيرا إلى أن المشروع يعتبر في مراحله النهائية، حيث سيرفق بعدد من الخدمات والمحلات التجارية الأخرى، كما يعد الانتقال إليه من قبل محلات السيارات في منطقة ابوشغارة إجباري، لتحول المنطقة الأخيرة إلى منطقة سكنية، وسيتم الافتتاح في أبريل 2015.

وقال رئيس دائرة الأشغال العامة في الشارقة: «يعتبر سوق الجبيل للأسماك والخضروات من اهم المشاريع التطويرية في المنطقة بحيث يتميز بموقعه الجغرافي والاستراتيجي الواقع على الخور، والدوائر الحكومية بالإمارة بالإضافة إلى اطلالته على جزيرة العلم، ويتكون المبنى من طابقين على مساحة تصل إلى 37 ألف متر مربع، ويحتوي على 365 محلا تجاريا، ويقسم الطابق الأرضي إلى 3 أجنحة للحوم والخضروات والفواكه، والأسماك، حيث يتضمن 91 محلا لبيع الأسماك، وصالة رئيسية بالإضافة إلى منطقة خاصة لمزاد الأسماك، وله مدخلان رئيسيان، كما تم تزويد السوق بأماكن خاصة للجلوس، ولوحة إلكترونية لعرض أسعار الأسماك فضلا عن مراعاة عزل الروائح، واستخدام تقنية حديثة للتخلص من الفضلات وهي تقنية الشفط».

وأضاف أن السوق مزود بـ1000 موقف للسيارات، وبخدمات ومرافق خدمية اخرى للزائرين كمقهى وكافتيريات، وموعد الافتتاح سيصادف أبريل المقبل، كما تصل تكلفته الإجمالية إلى 195 مليون درهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض