• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

قافلة توعية تجوب الإمارات

انطلاق فعاليات أسبوع المرور الخليجي الأحد المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 02 مارس 2015

أبوظبي ( الاتحاد)

تنطلق فعاليات الاحتفال بأسبوع المرور الخليجي في نسخته 31، تحت شعار «قرارك يحدد مصيرك»، يوم الأحد المقبل على مستوى الدولة.

وأكدت لجنة التحضير والتجهيز للاحتفال بوزارة الداخلية «المكونة من إدارات المرور» الحرص على كل ما يكفل النجاح في زيادة وتعزيز الوعي المروري بين المواطنين والمقيمين لتحقيق رؤية مستقبلية تفضي بالوصول بوفيات الحوادث المرورية إلى صفر «الرؤية الصفرية 2030».

وأكد العقيد جمال سالم العامري، رئيس اللجنة تنسيق الجهود بين إدارات المرور في الدولة على صعيد الفعاليات التي تستهدف المجتمع لإرساء ثقافة مجتمعية، تجسيداً لاستراتيجية وزارة الداخلية في جعل الطرق أكثر أمناً وسلامة.

وأوضح أن اللجنة عقدت ستة اجتماعات تنسيقية مع إدارات المرور في الدولة تم من خلالها استعراض البرامج والأنشطة والفعاليات التي سوف يتم إطلاقها من خلال الاحتفالات بأسبوع المرور الخليجي؛ بما يعكس حرص جميع الجهات المعنية على تعزيز جهود التوعية للحد من الحوادث المرورية، وما ينجم عنها من خسائر بشرية واقتصادية واجتماعية. وأفاد العامري بأن من أبرز الفعاليات الموحدة التي يشهدها أسبوع المرور في نسخته الحالية على مستوى إدارات المرور بالدولة، مسيرة الدراجات النارية التي سوف تجوب أرجاء الإمارات كافة، وهي ترفع علم أسبوع المرور، وقافلة التوعية المتحركة التي تنطلق من برج خليفة في دبي؛ وتتقدمها دورية تثقيف المرورية وحافلة التوعية المرورية وتجوب القافلة التوعوية المتحركة إمارات الدولة لتقديم محاضرات مرورية، خصوصاً في المواقع التي تشهد كثافة بشرية كبيرة وتركز المحاضرات على توعية السائقين بالالتزام بقانون السير والمرور والسرعات المقررة على الطرق، وربط حزام الأمان وعدم استخدام الهاتف أثناء القيادة. وتتضمن الفعاليات التوعية من خلال شاشات عرض في برج خليفة ومراكز التسوق الكبرى، وعقد ورش عمل ومحاضرات وندوات ومجالس شعبية ومسابقات تثقيفية ومرسماً حراً، ومقاطع فيديو تتناول في مجملها توجيه سلوك مستخدمي الطرق بأساليب مبتكرة تحاكي الواقع الحقيقي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض