• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

يمتد لمسافة 3 كيلومترات

إنجاز طريق وادي حقيل برأس الخيمة.. والأهالي يطالبون بالإنارة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 مايو 2016

محمد صلاح (رأس الخيمة)

أنجزت دائرة الأشغال في رأس الخيمة، طريق وادي حقيل بمنطقة شمل، ليخدم شريحة كبيرة من الأهالي القاطنين في منطقة وادي حقيل بعد أن شهدت توسعاً وامتداداً سكنياً.

وقال المهندس أحمد محمد الحمادي مدير عام الدائرة «هذا الطريق الذي تم تشييده بتوجيهات صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، عبارة عن حارتين ويمتد لمسافة 3 كيلومترات، ويأتي ضمن عدد كبير من مشروعات الطرق التي تنفذها الدائرة في عدد من الشعبيات والمناطق السكنية، والتي أنجز 70% منها حتى الآن، فيما يتوقع استكمالها قبل نهاية العام الجاري».

وأكد أهالي منطقة وادي حقيل، أن الطريق الجديد أنهى العديد من المشاكل الخاصة بنقل الطلبة للمدارس في المنطقة، كما سهل وصولهم لمساكنهم، مطالبين بإنارة الطريق حتى تتحقق الفائدة الكبيرة من إنجازه.

وقال محمد حسن الشميلي من أهالي المنطقة «إن إنجاز الطريق في وقت قصير، وبتلك المواصفات، أسهم في تخفيف معاناة الأهالي الذين كانوا يضطرون لنقل أبنائهم لمسافة 3 كيلومترات يومياً حتى الوصول إلى الطريق، وانتظار الحافلات ظهراً للعودة بالطلاب مرة أخرى».

وذكر أن الحافلات المدرسية باتت تصل لمنازل الأهالي، ما سبب سعادة كبيرة للطلاب وذويهم ولأولياء الأمور الذين كانوا مهمومين بنقل الطلبة وعودتهم من المدارس.

وقال سيف راشد الشميلي «قيادتنا الرشيدة جعلت احتياجات المواطن في مقدمة الأولويات، وهذا تم تنفيذه على أرض الواقع عبر إنشاء المساكن والطرق والمدارس والمستشفيات»، مشيراً إلى أن الطريق الجديد يخدم شريحة كبيرة من الأهالي، حيث يوجد حوالي 52 فيلا في المنطقة، مطالباً بإنارة الشارع حتى تتحقق الفائدة الكبيرة من هذا الطريق المهم.

وأشار سالم محمد الشميلي إلى أن الطريق الجديد قرب المسافة مع المناطق المجاورة مثل شمل، حيث كان الأهالي يستغرقون وقتاً طويلاً في قطعها في السابق على الطريق الترابي، فيما أكد علي محمد أن الطريق الجديد سيسهم في إحداث التنمية المطلوبة بالمنطقة، خاصة الامتدادات السكنية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض