• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

إماراتيتان سفيرتان لنادي النوايا الحسنة الدولي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 مايو 2016

القاهرة (وام)

تم بالقاهرة تنصيب، الإماراتيتين الدكتورة بدرية الظاهري، والخبيرة الاقتصادية يسرى باقي، سفيرتين لنادي النوايا الحسنة الدولي، وهو منظمة مدنية غير حكومية بالمجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة، وذلك خلال حفل حضره عدد من الدبلوماسيين والإعلاميين والفنانين والمثقفين، قبل يومين.

وشهد الحفل، تنصيب 3 مصريين هم: رجل الأعمال باهر فودة، والمستشار نجيب جبرائيل، وصباح الحكيم مستشارة وزير الصحة المصري سفراء للنادي، بحضور رئيسه المهندس طارق حمدان.

واستعرضت السفيرة الدكتورة بدرية الظاهري، في كلمتها خلال الحفل، مبادرتها لتطوير خدمة المجتمع المدني بالعالم العربي خاصة عن طريق التسامح والسعادة والسلام بين الشعوب، وأهدت التكريم إلى أصحاب السمو حكام الإمارات، متوجهة بالشكر إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة لما لها من بصمات متميزة في مجال المجتمع المدني.

من جانبها، استعرضت السفيرة يسرى باقي مبادرتها الاقتصادية التي نالت إعجاب الحضور، وقالت في كلمتها إن القيادة الرشيدة هي الداعم الكبير في إنجاز برامج وخطط طموحة لتمكين المرأة، وفتح الآفاق الواسعة أمامها لتتبوأ أعلى المناصب في جميع المجالات. وأضافت باقي الحاصلة على جوائز عديدة آخرها جائزة المرأة الفارسة لعام 2016 بمجال المصارف والبنوك، أن المرأة جزء ليس فقط من تركيبة المجتمع بل جزء أصيل من النشاط الاقتصادي، وذات دور حيوي في دفع عملية التنمية الاقتصادية ولديها القدرة على النهوض بالعمل إلى أعلى المستويات، مشيرة إلى أن الإنجازات التي حققتها المرأة العربية خلال العقود الأخيرة خير دليل على ذلك.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض