• الأربعاء 24 ذي القعدة 1438هـ - 16 أغسطس 2017م

كوريا تحقق فائضاً تجارياً بقيمة 2,2 مليار دولار خلال فبراير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 مارس 2012

سيؤول (د ب أ) - سجلت كوريا الجنوبية فائضاً تجارياً بقيمة 2,2 مليار دولار خلال فبراير مدعوماً بارتفاع مضطرد في الطلب الخارجي على السلع المنتجة محليا. ووفقاً للتقرير الشهري لوزارة اقتصاد المعرفة، كان الفائض التجاري تحولاً عكسياً من عجز بقيمة 2,03 مليار دولار في الشهر السابق عليه. وذكرت وكالة “يونهاب” الكورية الجنوبية الرسمية عن التقرير أن قيمة الصادرات بلغت 47,18 مليار دولار الشهر الماضي بارتفاع على أساس سنوي بلغ 22,7% مع ارتفاع الواردات بنسبة 23,6% لتصل إلى قيمتها إلى 44,98 مليار دولار.

وقالت الوزارة، في بيان أمس، إن “الطلب الخارجي على منتجات مثل السيارات والصلب والمنتجات البترولية والسفن أدى لارتفاع الصادرات في الشهر الماضي على الرغم من الغموض المتزايد الناجم عن ارتفاع الأسعار العالمية للنفط الخام”. وأضافت أن عدد أيام العمل الأكثر خلال فبراير عن الشهر نفسه من العام الماضي ساهم في شحن مزيد من المنتجات للخارج. وبرغم استمرار مشاكل الديون في “منطقة اليورو”، أظهر التقرير الشهري أن الشحنات الموجهة للاقتصادات الصناعية المتقدمة ارتفعت الشهر الماضي. وقفزت الصادرات للولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي بنسبة سنوية بلغت 64,5% و30,4% على التوالي مع ارتفاعها لليابان بنسبة 31,9%.

وارتفعت الواردات بوتيرة قوية إثر الزيادات المطردة في أسعار النفط الخام والغاز الطبيعي. وأوضحت الوزارة أن “واردات السلع التي تشمل خام النفط قفزت بنسبة 24,7% خلال العشرين يوماً الأولى من فبراير مقابل زيادة نسبتها 15,1% في الفترة نفسها قبل عام”. وأضافت أن الميزان التجاري لكوريا الجنوبية برغم العجز خلال يناير عاد لتحقيق فائض بحوالي 165 مليون دولار في أول شهرين من العام الجاري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا