• الأربعاء 29 رجب 1438هـ - 26 أبريل 2017م
  03:04     الذهب يصعد من أدنى مستوى في أسبوعين     

جلسات حوارية وورش عمل حول فن الاقتناء

«أسبوع الفنون» يفتح أبوابه في «معرض 421»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 12 أبريل 2017

أبوظبي (الاتحاد)

افتتح أمس الثلاثاء «أسبوع الفنون» بالتعاون مع «فن أبوظبي»، والذي يستضيفه معرض421 بأبوظبي، خلال الفترة الممتدة من 12 إلى 19 أبريل. وتقام خلال «أسبوع الفنون» ست صالات عرض فنية تهدف إلى الارتقاء بعلاقة الشغف المتبادل بين الفنانين وعشاق اقتناء الفنون الجدد، وتفتح قنوات اتصال بين المعارض الفنية ومجتمع أبوظبي على مدار العام. وتشارك في الحدث معارض فنية متخصصة إقليمية ودولية، من بينها «سلوى زيدان جاليري» من أبوظبي، و«كوادرو فاين آرت جاليري» و«المرسى» من دبي، و«أثر» و«حافظ جاليري» من جدة، وجاليريا «كونتينوا» من إيطاليا وفرنسا والصين وكوبا، حيث ستعرض أعمال لفنانين ناشئين، وتبدأ أسعار القطع الفنية من 2000 درهم إماراتي.

وجرى صباح أمس الإعلان عن هذه الفعاليات في مؤتمر صحفي تحدث فيه كل من ديالا نسيبة مديرة «فن أبوظبي»، وفيصل الحسن المسؤول في معرض421، وعنود الحمادي، وشمة المهيري من المعرض.

وقالت ديالا نسيبة: «نأمل من خلال (أسبوع الفنون) تشجيع الجيل الجديد من جامعي التحف الفنية الذين يعتبرون جزءاً لا يتجزأ من منظومة العمل الفني في المنطقة». وأضافت: «إن جامعي التحف الفنية يبقون أبواب صالات العرض مفتوحة والمعارض تدعم الفنانين، كما أن الفنانين يلهمون الناس ويساعدون في تنظيم معارض في المتاحف. وبهذا يلعب (معرض 421) دوراً حيوياً في توفير منصة ترتقي بالذائقة الفنية لدى المجتمع، إضافة إلى تنظيم سلسلة من ورش العمل التعليمية».

بدوره، أشار الحسن إلى أهمية هذه الفعالية، وهي الأولى من نوعها التي تنظم في أبوظبي، بحيث توفر لصالات عرض الفنون فرصة التواصل مع مقتني الأعمال الفنية الجدد في دولة الإمارات.

وقد اختتم هذا اللقاء في جولة إعلامية في أروقة المعرض شرحت فيها كل من عنود الحمادي، وشمة المهيري عن صالات المعرض المشاركة وعن البرامج المرافقة له.

ويذكر أن «معرض 421»، هو أحد مبادرات «مؤسسة سلامة بنت حمدان آل نهيان»، ويعد وجهة جديدة للفنون والثقافة في منطقة ميناء زايد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا