• الأحد 04 شعبان 1438هـ - 30 أبريل 2017م

الجناح يجتذب جمهور الخيمة بالنهج التثقيفي

«شرطة أبوظبي» تحارب الجريمة بمبادرة معاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 12 أبريل 2017

أبوظبي (الاتحاد)

تعيش الجماهير المواكبة لبطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجو جيتسو أياماً رائعة، أهم ما يميزها أنها مزدحمة بالتفاصيل الجميلة التي ستظل عالقة في ذاكرتها على الدوام، ففي كل يوم تشهد خيمة الفعاليات المواكبة لهذا الحدث العالمي أنشطة رياضية وثقافية واجتماعية، تهدف بالدرجة الأولى إلى الترفيه والترويح عن الجماهير، وفي الوقت نفسه تعزيز النواحي الثقافية وتعريف الجماهير بالعديد من المؤسسات، التي تجمعها مع رياضة الجو جيتسو روابط قوية.

واليوم نستعرض الجناح الخاص بالقيادة العامة لشرطة أبوظبي، الذي يزخر بالتفاصيل المهمة التي يفترض بالزائر عدم إهمالها والحرص على الاطلاع عليها، فالجناح يتفرد عن بقية الأجنحة بانتهاجه أسلوباً رائعاً في جذب الجماهير، من شتى الشرائح والأعمار من خلال التركيز على الجانب التثقيفي، حيث يتيح الجناح للزائرين فرصة إجراء فحوص طبية مجانية للكشف عن مرض السكري أو ضغط الدم، إضافة إلى قياس طول الجسم وتحديد الوزن المثالي للزائر، وتقديم كل النصائح الطبية المهمة له.

ويقدم الجناح الخاص بالقيادة العامة لشرطة أبوظبي مجسماً خاصاً لمسرح جريمة، حيث لوحظ أن آلية رسم هذا المسرح كان يثير الجماهير، التي تقوم بالتواصل مع القائمين على الجناح لمعرفة مغزى هذه المجسمات الموضوعة على الأرض، علماً أن الهدف من وضع مجسم لمسرح الجريمة هو تجسيد لرؤية وشعار «كن مبادراً.. معاً لنحارب الجريمة»، والذي يهدف إلى نشر الوعي لدى أفراد المجتمع للحد من الجريمة والمساهمة في تحقيق الأمن والأمان للمجتمع، وكذلك تعريف الشرائح الاجتماعية كافة بأدوارها في التصدي للجريمة، من خلال تعريفهم بتدابير الوقاية من الجرائم وتثقيفهم بأفضل الممارسات في التعامل مع الجريمة، كما تؤكد هذه المبادرة أهمية التحقيق في مسرح الجريمة لإحقاق العدالة، ورفع مستوى الثقة بالعمل الشرطي، لدى فئات المجتمع وتشجيعهم على الإبلاغ عن الحوادث المريبة بطريقة صحيحة.

كما يهدف مجسم مسرح الجريمة إلى التعريف بمشروع «لأمننا نتعلم»، والذي يهدف إلى بناء قاعدة تعليمية وتوعوية أساسية لدى كل شرائح المؤسسات التعليمية، حول أهمية مسرح الجريمة ودور التعليم في تحقيق الأمن والأمان للمجتمع، والحد بالتالي من الجريمة، فرسالة المشروع تتمثل في إعداد مواد علمية تسهم في خلق حالة من الوعي لدى الطلاب وأولياء الأمور ومنتسبي المؤسسات التعليمية، في كل المراحل، بالسلوكيات والممارسات الصحيحة للتعامل مع مسرح الجريمة، وزيادة نسبة الوعي لدى كل الفئات المستهدفة، ورفع مستوى الثقة بالعمل الشرطي.

وتشارك الخدمات الطبية في شرطة أبوظبي، والتي توجد في جناح القيادة العامة في الحدث، من خلال تقديم معلومات شاملة ومفصلة للجماهير، حول الطرق المثلى لعلاج المصابين والحالات الطارئة التي قد تواجه أي شخص، حيث يعكف عدد من الاختصاصيين في الإسعافات الأولية وبشكل يومي، على تقديم وجبة معرفية دسمة عن هذا الأمر المهم، الذي يفترض بأي شخص عادي أن يملك معلومات شاملة عنه.

ويضم القسم الخاص بالإسعافات الأولية عدة مجسمات، يتم من خلالها الشرح للجماهير أنواع الإصابات التي قد يتعرض لها جسد الإنسان، وبعض الأدوات التي تستخدم في عملية الإسعاف، والتي يجب أن يتعلم الإنسان التعامل معها واستخدامها على الشكل الأمثل. وإلى جانب هذا الأمر فإن إدارة الطوارئ والسلامة تشارك في الحدث، من خلال التكفل بعلاج أية إصابات خلال النزالات اليومية، والتي يرقبها العديد من الأطقم العلاجية الخاصة التي تتمتع بخبرة كبيرة في هذا المجال.

من جهة أخرى، لا ينكر المتابعون أهمية الدور الذي تقوم به إدارة الطوارئ والسلامة التابعة لشرطة أبوظبي، في إنقاذ الحالات الطارئة وتقديم الخدمات الإنسانية، من خلال مركبات الإسعاف والإنقاذ، وهو الأمر الذي يأتي تنفيذاً للرؤية الاستراتيجية العامة للقيادة العامة في شرطة أبوظبي، لضمان سلامة أفراد المجتمع والمحافظة على مستوى الأداء إلى أرقى الممارسات، حيث تحرص شرطة أبوظبي دائماً على توفير أفضل مستويات الاستجابة، وإنقاذ الحالات الطارئة، من خلال توفير المعدات الحديثة وأفضل التجهيزات الفنية، التي تستخدم في مجال الإنقاذ والإسعاف، لتمكين مركبات الإسعاف والكوادر الطبية العاملة فيها من التعامل مع مختلف الحوادث بالسرعة المطلوبة، نظراً لأهمية الوقت في إنقاذ حياة الإنسان وتدريب الكوادر البشرية التدريب التخصصي المطلوب في مجال الإسعاف والإنقاذ، بما يمكنهم من أداء واجباتهم ومهامهم بطرق احترافية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا