• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

في دراسة لـ «فيزا» ترصد سلوك إنفاق المستهلكين وأولوياتهم

50% من المهنيين في الإمارات متفائلون بفرص التوظيف والوضع المالي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 مايو 2016

دبي (الاتحاد)

أظهرت دراسة أن أكثر من نصف المهنيين العاملين في دولة الإمارات أبدوا تفاؤلاً حيال المستقبل من حيث فرص التوظيف والوضع المالي الشخصي، بينما عبّروا عن ثقتهم بأن الوضع الاقتصادي لدولة الإمارات سوف يتحسّن في الأشهر الاثني عشر المقبلة، بحسب بيان صدر أمس.

وأظهرت الدراسة، التي أعدتها شركة فيزا العالمية لتكنولوجيا المدفوعات، حول سلوك إنفاق المستهلكين وأولوياتهم ونظرتهم حيال المستقبل في الدولة، أن المهنيين العاملين في دولة الإمارات يضعون تعليم أطفالهم في أعلى قائمة أولوياتهم 65%، لتليه تمضية الأوقات مع العائلة 57% والحفاظ على وضع صحي جيد 52%.

وتبيّن، من خلال الدراسة، المبنية على إجابات الأفراد الذين تتراوح أعمارهم ما بين 18 و55 عاماً، ويحملون بطاقة دفع واحدة على الأقل، أن المهنيين الشباب (ما بين 18 و29 من عمرهم) يريدون أيضاً زيادة دخلهم الشخصي والادخار للمستقبل. كما أشارت الدراسة إلى أن الأهداف الأقل أهمية بالنسبة للمهنيين في دولة الإمارات، تتمثّل في اقتناء أشياء يرغبون فيها شخصياً 21%، وتحسين مكانتهم الاجتماعية 20% والمشاركة في تغيير اجتماعي 16% والاهتمام بالتراث 13%.

وقال إيهاب أيوب مدير عام «فيزا للشرق الأوسط وشمال أفريقيا»: «دراسة فيزا للمحترفين تلقي الضوء على الترابط القوي بين النظرة الشاملة على الاقتصاد العالمي وتوقعات الإنفاق على المنتجات ذات الاهتمام الشخصي كالعطلات والسهرات في الخارج. الثقة في الاقتصاد الإماراتي تتطور لتواكب الثقة المتنامية حول مستقبل فرص التوظيف والدخل الشخصي».

وبيّنت الدراسة أن 25% من المهنيين العاملين في دولة الإمارات يتأثرون بالمكانة، و23% بالجودة و20% بالوضع الحصري، تليه التجربة 14%، والعلامة 18% عند البحث عن اقتناء منتجات فاخرة. أما المهنيون الذين تتراوح أعمارهم ما بين 18 و29 عاماً، وكذلك الأشخاص الذين يتخطّى دخلهم الشهري حاجز الـ 35 ألف درهم، فيميلون أكثر نحو الفخامة كاستعراض للوضع الاجتماعي وكأسلوب للاستمتاع بالمنتجات الحصرية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا