• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

أكد استمرار الشركة في تثبيت الأسعار

الرميثي: استقرار سوق الحديد المحلي خلال 3 أشهر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 مايو 2016

حاتم فاروق (أبوظبي)

يتجه سوق الحديد في الإمارات إلى الاستقرار خلال الشهور الثلاثة المقبلة، بحسب المهندس سعيد غمران الرميثي الرئيس التنفيذي لشركة حديد الإمارات، الذي عزا هذا إلى استقرار أسعار المواد الخام بالأسواق العالمية.

وقال الرميثي «تستمر شركة «حديد الإمارات» في ضخ كميات إضافية من منتجات الحديد الوطنية بالأسواق المحلية تصل إلى نحو 30 ألف طن شهرياً، تضاف إلى 120 ألف طن بشكل ثابت حتى يستقر السوق».

وأضاف الرئيس التنفيذي إن «حديد الإمارات» بدأت في اتخاذ إجراءات تثبيت أسعار منتجاتها للتجار منذ شهر أبريل، وهو ما جعل السوق يتجه نحو الاستقرار، خصوصاً بعدما قررت الشركة تقليص حصة تصدير منتجها للأسواق الخارجية بنحو 30 ألف طن شهرياً مع توجيه تلك الكميات للسوق المحلي.

ولفت إلى وجود طلب صحي وإيجابي على الحديد في السوق الإماراتي، مشيرا إلى أن حصة الشركة من السوق تصل لنحو 60% كما أن أكثر من 50% من إنتاج الشركة يتم بيعه محليا.

وشدد الرميثي على وجود مشاريع كبري في أبوظبي ودبي تعتمد على حديد الإمارات أبرزها مشاريع مطار أبوظبي الدولي ومشاريع البنية التحتية وغيرها، مؤكدا أن مصانع الشركة تنتج حاليا بأكثر من طاقتها الإنتاجية القصوى، خصوصاً «حديد التسليح» أو مصنع المقاطع الإنشائية أو مصانع أسلاك الحديد،لافتاً بأن الشركة تمتلك عقود توريد تكفل بيع كامل إنتاجها خاصة في السوق المحلي.

ولفت الرئيس التنفيذي إلى أن صناعة الحديد الوطنية تعد من أهم الصناعات في أبوظبي، مشيراً إلى أنها في أشد الحاجة إلى مشاريع وصناعات صغيرة ومتوسطة، تندرج ضمن الصناعات التحويلية التي تعمل بجانب مصانع الحديد، وتوفر فرصا استثمارية متميزة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا