• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

خلال «ملتقى أبوظبي ميلان»

200 شـركة إيطالية تبحث فرصاً لدخول سوق الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 مايو 2016

حسين الحمادي (ميلان)

شاركت أكثر من 200 شركة إيطالية في ملتقى أبوظبي ميلان للأعمال، الذي نظمته غرفة تجارة وصناعة أبوظبي في مدينة ميلان، لتعريف الشركات الإيطالية بالفرص الاستثمارية المتاحة في الإمارة، وهو الحدث الذي شهد مباحثات مكثفة بين مستثمرين إيطاليين وممثلين عن عدد من الشركات والمؤسسات وممثلي القطاع الخاص بأبوظبي لتنفيذ شراكات استثمارية وتجارية.

وتم خلال الملتقى، الذي حضرته نورة محمد جمعة قنصل عام دولة الإمارات لدى الجمهورية الإيطالية، وعدد من أعضاء مجلس الإدارة والمسؤولين في غرفة أبوظبي وشركائها من القطاع الخاص، عرض مجموعة من الفرص الاستثمارية، خصوصاً في المجالات الصناعية والأغذية والتصاميم الهندسية والمحتوى الإعلامي وغيرها، كما تم الاتفاق بين الجانبين على عقد لقاء آخر في أبوظبي للشركات الإيطالية الراغبة في دخول أسواق الإمارة، قبل نهاية العام الحالي.

وأكد إبراهيم المحمود النائب الأول لرئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، خلال افتتاح الملتقى، أهمية تعزيز علاقات التعاون الاقتصادي والتجاري بين الشركات والمؤسسات الاستثمارية العاملة في الإمارة ونظيراتها الإيطالية، خصوصاً الموجودة في منطقة ميلان، وضرورة دعم الشراكات في المجالات الاقتصادية المختلفة.

وشدد المحمود في كلمته التي ألقاها نيابة عنه محمد هلال المهيري مدير عام الغرفة، على أهمية السوق الإيطالي والإمكانات المميزة التي يمتلكها، إلى جانب الفرص الاستثمارية الجاذبة التي توفرها أبوظبي، خصوصاً في المجالات الصناعية والتجارية والتكنولوجية، مشيراً إلى أن الملتقى يأتي كنقطة انطلاق لبناء علاقات استراتيجية وجمع شركات ومؤسسات القطاع الخاص بالبلدين لبحث الفرص المتاحة وإمكانية تنفيذ مشاريع استثمارية مشتركة.

وقدم المهيري عرضاً أمام الشركات والجهات الإيطالية، أكد خلاله حرص غرفة تجارة وصناعة أبوظبي على توفير كل ما من شأنه التسهيل على الشركات الإيطالية للقيام بمشاريع مشتركة مع القطاع الخاص في أبوظبي، وتذليل أي تحديات أو صعوبات قد تواجهها في هذا الجانب. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا