• الخميس 07 شوال 1439هـ - 21 يونيو 2018م

انطلاق الملتقى البيئي الأول في مدينة الرويس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 مارس 2012

محمد الأمين (المنطقة الغربية) - افتتح سعيد يسلم العامري مدير شركة «جاسكو» في مدينة الرويس بالمنطقة الغربية، فعاليات الملتقى البيئي الأول الذي نظمته مدرسة عمرة بنت عبدالرحمن الثانوية للبنات بالتعاون مع شركتي «جاسكو» و«تكرير».

حضر افتتاح الفعاليات بخيت المنصوري نائب مدير المكتب الإقليمي لمكتب الغربية التعليمي. وتضمن الملتقى الذي ينظم تحت شعار «أنا وبيئتي»، مرسما حرا ومسابقات رياضية بالإضافة إلى محاضرات توعوية قدمتها شركتا «تكرير» و»فيرتل»، ومجموعة الإمارات للبيئة، إلى جانب العديد من الندوات والمحاضرات قدمها مهندسو شركات البترول، وتناولت دور تلك الشركات في المحافظة على البيئة وحمايتها. وتم على هامش الملتقى افتتاح معرض ضم عدداً من الأجنحة هي «أنامل منتجة» و»طاقات متجددة» و»الصحة والبيئة» و»إعادة التدوير» و»عرض الصقور»، وجناحان لشركتي «جاسكو» و»فيرتل».

وتضمنت الفعاليات عروضاً مسرحية قدمتها طالبات المدرسة والجهات المشاركة، بالإضافة إلى عدد من ورش العمل االبيئية، فضلا عن عروض القبة السماوية التي قدمتها مجموعة «نهتم».

وأكد مدير المكتب الإقليمي لمكتب الغربية التعليمي في كلمته التي ألقاها نيابة عنه بخيت المنصوري، أهمية تعزيز الوعي البيئي لدى جميع شرائح المجتمع، مثمنا جهود إدارة المدرسة في تنظيم الملتقى.

من جهتها، قالت هيام العتيبي مديرة المدرسة، إن الوعي البيئي يقوم على تراكم واع بمسؤولياتنا تجاه البيئة، الأمر الذي يتطلب قيما تربوية ترسخ في وقت مبكر في أذهان الناس، مؤكدة أهمية الاهتمام بالبيئة ودور المدرسة الفاعل في ترسيخ المفاهيم الصحيحة لدى الطالبات، وتعزيز الوعي البيئي في المجتمع المحلي.

وشاركت في الملتقى جميع مدارس مدينة الرويس، ومؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصّة بفرعيها في غياثي والسلع، ومجموعة الإمارات للبيئة في دبي، ونادي الصقارين في أبوظبي، ومجموعة «نهتم» وشرطة مدينة الرويس.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا