• الاثنين 29 ذي القعدة 1438هـ - 21 أغسطس 2017م

من خلال المذيبات وتقنية الأشعة التداخلية

مستشفى العين يعالج 176 إصابة بالجلطة الدماغية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 11 أبريل 2017

محسن البوشي (العين)

نجحت وحدة الجلطات الدماغية في مستشفى العين، أحد منشآت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» مؤخراً، في علاج 176 حالة، والحد من خطورة ومضاعفات الجلطة خلال «الساعات الذهبية» من حصولها أي بعد أن تم نقل تلك الحالات إلى مركز الحوادث وطب الإصابات خلال المراحل الأولى من أعراضها.

وأوضح الدكتور ناجي أمين موسى استشاري ورئيس وحدة الجلطات الدماغية في مستشفى العين، أن الوحدة توفر نوعين من العلاج، الأول وهو عبارة عن عقار يستخدم لإذابة الجلطات الدموية التي تسبب السكتة الدماغية، بحيث يبدأ العلاج خلال مده أقصاها 4 ساعات ونصف الساعة من بدء أعراض السكتة الدماغية، وكلما كانت المدة أقصر تزداد فرص تحسن الحالة وشفائها. أما النوع الثاني من العلاج الذي توفره الوحدة، فيتمثل في تقنية التدخل بالأشعة التداخلية التي تقوم بسحب الجلطة الحديثة عبر القسطرة الشريانية الدماغية.

وأشار موسى إلى أن أعراض الجلطة الدماغية تتمثل في الشعور بضعف في أحد جانبي الجسم، والتلعثم في الكلام، والاضطراب، وضعف البصر أو صداع شديد مفاجئ لم يسبق أن مر به الشخص ما يستوجب معه على الذين تظهر عليهم هذه الأعراض التوجه فوراً إلى أقرب مستشفى للحصول على العلاج الطبي بأسرع وقت ممكن؛ لأنه العامل الرئيس في زيادة نسبة الشفاء الكامل.

وأوضح استشاري ورئيس وحدة الجلطات الدماغية، أن عملية علاج الجلطة بالأشعة التداخلية تتم عبر فتحة صغيرة في أعلى الفخذ لا تتجاوز 2 مليليتر، حيث يتم أدخال قسطرة وعبر أنبوب دقيق تحت الرؤية بالأشعة السينية إلى أن يتم الوصول إلى الشريان الدماغي المغلق، ثم يتم أدخال شبكة خاصة للامساك بالجلطة قبل أن يتم سحبها إلى خارج الجسم، وبذلك يجري الدم مجدداً بشكل طبيعي ويروي المنطقة التي كانت تعاني نقص التروية. كما يمكن وفي حالة الجلطات الصغيرة حقن مادة دوائية خاصة لإذابة الجلطات وفتح الشرايين المغلقة وإعادة التروية.

من جهته، أوضح الدكتور جمال القطيش استشاري الأشعة التداخلية ورئيس أقسام الأشعة في مستشفى العين، أن المستشفى يتميز بتوفير تقنية علاج الجلطات الدماغية الحادة بالقسطرة الشريانية الدماغية، وهذا يعكس مدى الجاهزية الطبية ومدى الخبرات والكفاءات التي تعمل في مستشفى العين لما يتطلبه هذا الإجراء من مهارات طبية وتقنية عالية الدقة والمستوى. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا