• الجمعة 30 محرم 1439هـ - 20 أكتوبر 2017م

صرف 30% من الراتب مكافأة شهرية للمتدربين

«شؤون الرئاسة» تدرب وتوظف 100 مواطن في مؤسسات وقطاعات مختلفة خلال 2012

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 مارس 2012

السيد حسن

تبدأ وزارة شؤون الرئاسة خلال الفترة المقبلة بتوجيهات من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة في تدريب وتوظيف 100 مواطن من الباحثين عن العمل خلال 2012 في مؤسسات مختلفة، ضمن قاعدة بيانات هيئة تنمية وتوظيف الموارد البشرية المواطنة “تنمية”.

وقالت سعاد محمد السويدي رئيس قسم الإحصاء بالوزارة في ملتقى تعريفي بشأن تنفيذ برنامج “إبداع الإمارات 2012” الذي عقدته وزارة شؤون الرئاسة أمس بالفجيرة بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة الفجيرة بحضور خالد الجاسم مدير الغرفة، أن عملية توفير فرص العمل وتأهيل الكوادر المواطنة لها من الأولويات الوطنية المتقدمة في توجهات الدولة ورؤيتها الاقتصادية والتنموية، التي تؤكد ضرورة تضافر الجهود وتكامل الأدوار بين جميع القطاعات والمؤسسات في الدولة العامة منها والخاصة في هذا المجال.

وأضافت أنه تماشياً مع هذا التوجه ومسايرة لتلك الرؤية، جاءت جهود وزارة شؤون الرئاسة الهادفة إلى تنمية الكوادر الوطنية وتأهيلها، ومد الجسور مع القطاع الخاص للإسهام في توفير الفرص الوظيفية المناسبة لها.

وأشارت إلى أنه تنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان بتنفيذ برنامج “إبداع الإمارات” خلال العام 2012، سيبدأ العمل بتدريب 100 باحث عن العمل ومن ثم توظيفهم، بناء على قاعدة بيانات هيئة تنمية وتوظيف الموارد البشرية المواطنة “تنمية”.

وأوضحت أن من أهداف البرنامج تطوير الموارد البشرية الوطنية وتنميتها، وإيجاد شراكة حقيقية بين مؤسسات القطاع الخاص والمؤسسات التعليمية، بما يسهم في سد احتياجات سوق العمل من مخرجات التعليم ومساعدة مؤسسات القطاع الخاص في اختيار الكوادر والمهارات الفنية والإدارية المواطنة التي تلبي احتياجاتها ودعم سياسة توطين الوظائف في القطاع الخاص.

وأوضحت سعاد السويدي أن مكونات البرنامج يشتمل على التدريب التخصصي وفق متطلبات الوظائف التي سيتم شغلها من قبل الفئة المستهدفة من الباحثين عن عمل، في الشواغر التي سيوفرها القطاع الخاص في الإمارات، حيث يمنح المتدرب مكافأة شهرية خلال هذه المرحلة، إضافة إلى التدريب الميداني في الوظيفة المستقبلية، حيث تلتزم مؤسسات القطاع الخاص بتغطية المكافآت الشهرية للمتدربين العاملين لديها خلال هذه الفترة، كما تلتزم بتعيين المتدربين لديها بعد انتهاء البرنامج.

وستتحمل الوزارة نسبة 30 في المائة من الراتب خلال الـ 6 أشهر الأولى من التحاق المتدرب بالعمل في مؤسسات القطاع الخاص، كما يتضمن البرنامج أشكال أخرى من التدريب لتعزيز اكتساب المتدرب المهارات والمعارف المطلوبة للوظيفة وتنظيم المقابلات الشخصية للمتدربين مع ممثلي الشركات الخاصة بالتنسيق مع غرفة تجارة وصناعة الفجيرة. وفي ختام اللقاء، أكد مدير عام غرفة الفجيرة أن إمارة الفجيرة بالتوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، والمتابعة المستمرة من سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي العهد، تضع قضية التوطين ضمن أولوياتها.

ودعا مدير عام الغرفة شركات القطاع الخاص والبنوك للعمل على استقطاب المواطنين وإتاحة الفرصة للكوادر المؤهلة وتشجيعهم للعمل بها، مشيراً إلى أن القطاع الخاص له مستقبل واعد ويشهد توسعاً في قاعدته عاماً بعد عام. كما دعا المواطنين الخريجين من الجنسين للاستفادة من برنامج إبداع الإمارات وما يطرحه من فرص واسعة للتدريب والتأهيل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا