• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

ساهم بمواقفه الداعمة في بعث الرياضات التراثية من جديد

منصور بن زايد ينقل عالم سباقات الهجن إلى «القمة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 10 مارس 2014

أبوظبي (الاتحاد)- يحفظ عالم سباقات الهجن لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة الكثير من الأيادي التي ساهمت في إحياء وبعث الرياضة التراثية الأصيلة من جديد، وفي كل فعالية أو مناسبة تخص سباقات الهجن، تتعدد مواقف سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، ما يجعله من الداعمين الأساسيين لتلك الرياضة التراثية.

وتتنوع مواقف سموه الداعمة لرياضة الهجن، سواء برعاية سموه الدائمة للكثير من المهرجانات والبطولات، أو من خلال الدعم المادي والمعنوي، إضافة إلى شحذ همم الملاك والمضمرين من خلال اللقاءات الدورية معهم للوقوف على احتياجاتهم، وكان آخر تلك اللقاءات، ذلك اللقاء، الذي جمع سموه بمضمري هجن الرئاسة بمناسبة الإنجازات التي تحققت مطلع العام في مهرجان أمير قطر للهجن العربية الأصيلة، والذي أقيم بميدان الشيحانية بدولة قطر.

وقد زار سموه عزب مضمري هجن الرئاسة في منطقة الوثبة بالعاصمة أبوظبي، حيث أثنى سموه على الإنجازات الكبيرة، التي حققها المضمرون من خلال الجهود الكبيرة، التي بذلت خلال الفترة الماضية، وساهمت في تحقيق الإنجاز، وتمنى سموه للمضمرين النجاح والتوفيق في المنافسات المقبلة.

ولعل أكبر شاهد على اهتمام سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان اللافت برياضة الهجن، ما استحوذت عليه من اهتمام خلال حديث سموه في أعمال القمة الحكومية الثانية، التي أقيمت في فبراير الماضي تحت رعاية وبحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي رعاه الله، بمشاركة أكثر من 50 حكومة من كل أنحاء العالم، إضافة إلى مشاركة الأمم المتحدة وغيرها من المنظمات العالمية.

وقد أراد سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، أن يبعث برسالة من الحاضر إلى الماضي، تكون عنواناً للمستقبل الناصع الذي تنشده الإمارات، وتتمسك فيه بتقاليدها الثرية، في سعيها الدؤوب نحو المجد، متسلحة بميراث عريق تركه الأجداد للأبناء في مسيرة المجد والفخر.

تحدث سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة خلال القمة عن رياضة سباقات الهجن ووصفها بأنها رياضة مهمة، واستعاد سموه شريط الذكريات حول قصة الراكب الآلي، وما شهدته من أخذ ورد حتى اقتنع بها الملاك، وباتت جزءاً من الرياضة التراثية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا