• الاثنين 30 جمادى الأولى 1438هـ - 27 فبراير 2017م
  01:23     الجيش المصري: مقتل 6 "تكفيريين" واعتقال 18 بشمال سيناء         01:23    شرطة أبوظبي: على كل الأشخاص الذين تعاملوا في المحفظة الوهمية الخاصة بشراء السيارات والراغبين في تقديم شكاوى مراجعة الشرطة        01:24     وزير النقل الروسي: توقيع اتفاقية استئناف رحلات الطيران مع مصر قد يكون الشهر المقبل         01:30    محمد بن راشد يستقبل رئيس أركان القوات المسلحة الباكستاني والوفد المرافق        01:46     تعلن القيادة العامة لشرطة ابوظبي لكافة الاشخاص الذين تعاملوا في المحفظة الاستثمارية الوهمية الخاصة بشراء السيارات أو قاموا بتسليم مبالغ مالية و الراغبين في تقديم شكاوي في هذا الخصوص مراجعة مديريات الشرطة حسب مناطق الاختصاص و في حالة وجود أي استفسار بخصوص تقديم البلاغات الاتصال على إدارة التحريات و المباحث الجنائية الرقم 025127777        01:50    فيديو لجماعة "أبو سياف" يظهر إعدام رهينة ألماني     

البرلمان يقر رفع الحصانة عن 138 نائباً بينهم 50 من «الشعوب» ودمرداش يلجأ لـ«الدستورية»

تركيا تمهد الطريق لإقصاء الغطاء السياسي عن الأكراد

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 مايو 2016

عواصم (وكالات)

أقر البرلمان التركي بغالبية 376 نائباً، من أصل 550، إصلاحاً دستورياً يرمي إلى رفع الحصانة عن 138 نائباً من كل الأحزاب، مهددين بإجراءات قانونية بحقهم بينهم 50 من أصل 59 ينتمون إلى حزب الشعوب الديموقراطي الموالي للأكراد.

وقال رئيس البرلمان إسماعيل كهرمان، إن المشروع الذي قدمه حزب «العدالة والتنمية» الحاكم نال بالاقتراع السري تأييد أكثر من ثلثي الأعضاء، ما أتاح إقراره بشكل مباشر دون الحاجة إلى استفتاء عام.

ويعتبر حزب الشعوب الديموقراطي الذي تتهمه السلطات التركية بأنه واجهة سياسية لـ«حزب العمال الكردستاني» أن هذا الإصلاح الدستوري يهدف إلى إقصائه من البرلمان، حيث يشكل حالياً القوة الثالثة.

وقال رئيس الحزب صلاح الدين دمرداش، إنه سيطعن أمام المحكمة الدستورية على قرار البرلمان تجريد النواب من الحصانة، واصفاً القرار بأنه غير ديمقراطي ومحاولة لتعزيز سلطات أردوغان، وسيزيد العنف على الأرجح وسيخنق الديمقراطية.

وأشاد اردوغان في وقت سابق، بما اعتبره تصويتاً تاريخياً على هذا التعديل المثير للجدل والذي أدى إلى عراك خلال القراءة الأولى له أمام لجنة نيابية. ... المزيد

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا