• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

انطلاقة الجزء الثاني لدورة المدربين المحترفين

روتيمولر يكشف أسرار الثورة الألمانية في مجال التدريب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 10 مارس 2014

دبي (الاتحاد) - انطلق أمس الجزء الثاني من دورة المدربين لنيل الرخصة الاحترافية، التي ينظمها اتحاد كرة القدم بالتعاون مع نظيره الألماني وفقاً لمنهج الاتحاد الآسيوي، ويأتي تنظيم الدورة في إطار اتفاقية التعاون الموقعة بين اتحاد الكرة والاتحاد الألماني، وتقام فعالياتها بمقر اتحاد الكرة بدبي، وتستمر حتى 27 مارس الجاري.

افتتح الدورة يوسف عبد الله الأمين العام للاتحاد حيث تقدم بشكره للاتحاد الألماني لكرة القدم على تعاونه الكبير مع الاتحاد في إرسال المحاضرين لإقامة دورات بموجب اتفاقية مبرمة بين الطرفين، ودعا يوسف عبد الله المدربين المشاركين إلى الاستفادة من هذه الدورة المهمة في الحياة المهنية.

وقدم المحاضر ألألماني إيريك روتيمولر نبذة عن المحاضرات التي سيستمع لها المدربون طوال فترة الدورة، وتحدث عن الجوانب التي سيركز عليها، وأشار إلى انه يفضل التركيز على الجانب العملي أكثر من النظري.

وقال إيريك: «أستمتع بالتطبيق أكثر من الجانب النظري لأنه من المهم تسجيل الأهداف على أرض الواقع، وأوضح المحاضر الألماني أنه سيقدم عصارة خبراته للمدربين حتى يرتقي بمستوياتهم».

وتبادل إيريك روتيمولر النقاش مع المدربين المشاركين في الدورة حول دوافعهم للحصول على رخصة المحترفين، كما تداخل المدربون المشاركون بآرائهم حول الطريقة التي يتبعها المدربون الألمان مع المنتخبات والأندية الكبيرة، كما تحدث إيريك عن الثورة الكبيرة للمدربين الألمان في إدخال علم النفس الرياضي لعالم كرة القدم، موضحاً أن يورجن كلينسمان المدير الفني للمنتخب الألماني هو أول من أدخل الطب النفسي في كرة القدم في ألمانيا.

ومن جانبه، أوضح عبيد مبارك المدير الفني باتحاد الكرة أن دورة المدربين لنيل الرخصة الاحترافية مدتها (6) أشهر تقام على (4) فترات وتقام حالياً الفترة الرابعة فيما ستختتم في أواخر شهر أبريل المقبل، وأشار عبيد إلى أن المحاضر الألماني إيريك روتيمولر سيعمل لمدة أسبوعين، بينما يشمل الأسبوع الثالث على برنامج خاص بالأطباء من الجامعات الإماراتية للتحضير لعلم النفس الرياضي والتغذية.

وكشف مبارك أن رخصة المحترفين مهمة للغاية لأنه بحلول عام 2017 سينتهي العمل بالرخصة (أ) وستحل رخصة المحترفين محلها، وأشار إلى أن الرخصة الجديدة ستكون مهمة لمدربي الفرق الأولى بجانب المنتخب الوطني الأول وبدونها لن يتم اعتمادهم كمدربين وفقا لتوجيهات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

وأكد عبيد مبارك رغبتهم الكبيرة في الإسراع بتنفيذ توجيهات الاتحاد الآسيوي بإخضاع المدربين للرخصة الجديدة قبل فترة كافية من الموعد الذي سينتهي فيه العمل بنظام الرخصة (أ)، وأبدى تفاؤله الشديد بقدرتهم على تجهيز عدد كبير من المدربين قبل فترة كافية من التحول للعمل بنظام رخصة المحترفين، وطالب عبيد المدربين المشاركين بالاستفادة من الدورة بتحسين خبراتهم والاستفادة من المدرسة الألمانية.

ويشارك في الدورة 24 مدرباً هم: مهدي علي، جمعة ربيع، عبدالرحمن محمد، سالم جساس، محمد أحمد، ناصر حسين، صلاح علي، يوسف عبيد، محمد عبدالله مصبح، عبدالمجيد إبراهيم، عادل حديد، سعد عبيد، أحمد لشكري، سليم عبدالرحمن، سالم ربيع، محمود عبدالجليل، ماجد حميد، حسين عبدالعزيز، الحاي جمعة، غانم أحمد، علي خميس، علي حسن، حسن عبدالرحمن، وعمار إلياس.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا