• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

«جاسم» يعيد التوازن إلى «الجوارح» والوصل يبحث عن «الماضي الجميل»

المربع الذهبي لدوري السلة بنظام الذهاب والإياب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 10 مارس 2014

علي معالي (دبي) - من المنتظر أن تحدد لجنة المسابقات باتحاد كرة السلة، موعد مباريات المربع الذهبي لدوري رجال السلة خلال الساعات القليلة المقبلة وذلك بعد اكتمال المربع من الوصل والشباب والنصر والأهلي «حامل اللقب»، وتقرر أن تكون مباريات هذه المرحلة بنظام الذهاب والإياب، وفي حالة تساوي الفريقين في مرات الفوز في هذه الجولة، فسوف يتم الاحتكام لمباراة ثالثة وفاصلة، ويلتقي في المربع الذهبي الوصل مع الشباب والأهلي مع النصر.

وقد شهدت المسابقة حتى الآن الكثير من المتغيرات لعل أبرزها عودة الشباب إلى سابق عهده من القوة والتألق حيث نجح في أن يجد لنفسه المكان المناسب في المربع بعد أن احتل الفريق المركز الخامس في ترتيب الدوري قبل الدخول في مباريات دور الثمانية، ليطيح بالشارقة في مباراة الرابع والخامس وذلك بفضل الخبرات المتواجدة بالفريق والتي عادت في الوقت المناسب قبل فوات الأوان، خاصة جاسم عبدالرضا والذي لعب الدور المؤثر في المباراة الأخيرة بين الطرفي،ن حيث سجل 28 نقطة وقام بعمل 9 مساعدات كان لها تأثيرها المباشر في حسم صراع المركز الرابع لمصلحة الجوارح، وكان ملاحظا طوال هذا الموسم المعاناة الكبيرة التي عاشها الشباب قيادة المدرب المصري أحمد عمر من الإصابات والغيابات المتنوعة والتي كانت تصل في بعض المباريات إلى 4 و5 لاعبين من العناصر البارزة، ولعل المعسكر الذي أقامة الجوارح في قطر قبل مباراة الشارقة هو الفيصل والهام في إضفاء مزيد من القوة والتركيز على الفريق. وما ساهم في قوة الشباب كذلك هو تغييرهم للاعب الأجنبي، حيث ساهم الأميركي ماكلين الذي حل بديلا للكرواتي سيدوف في تحويل دفة الجوارح في الأوقات المناسبة، ومن المنتظر أن تكتمل قوة الجوارح في لقاء الوصل المقبل بعودة علي عباس القوية ومبارك حشيم وخليفة خليل.

في المقابل نجد أن الوصل يقدم هذا الموسم أفضل العروض منذ سنوات حيث خاض الفهود 16 مباراة حتى الآن لم يخسر سوى واحدة أمام النصر في الدور الثاني من التصفيات، وهو ما يؤكد أن الامبراطور يبحث عن استعادة زمنه الجميل في اللعبة عندما فاز آخر مرة بلقب الدوري موسم 2007/ 2008.

كما ساهم في تفوق الفريق المحترف الكرواتي ماريو، إضافة إلى تألق وجوه محلية منها راشد ناصر وابراهيم خلفان ومبارك خليفة.

ولا يختلف اثنان على أن الأهلي يمتلك مجموعة لاعبين بمواصفات الفريق البطل دائما، والدليل أن الفريق خلال الموسمين الأخيرين فرض نفسه وتوج بكل البطولات المحلية، لامتلاكه لاعبين بقوة السنغالي شيخ سامب ومحمد عبداللطيف وطلال سالم العائد من الإصابة، ما سيجعل المواجهة مع النصر قوية للغاية، خاصة أن العميد يعود من جديد للدخول مع الكبار في المربع الذهبي بعد غياب لسنوات طويلة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا