• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

ألمانيا تتعهد بـ «معايير صارمة» لإقراض اليونان الصيف المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 02 مارس 2015

برلين (د ب أ)

يعتزم وزير المالية الألماني فولفجانج شويبله وضع قواعد صارمة لليونان، إذا احتاجت حزمة مساعدات ثالثة في الصيف القادم، وقال لصحيفة «بيلد أم زونتاج» الألمانية في عددها الصادر أمس: «عند انتهاء برنامج المساعدة الثاني، سنرى إذا كانت اليونان بحاجة لمساعدات أخرى أم لا، وفي كل الأحوال، سنفرض قواعد صارمة للغاية عليها». وأكد شويبله أنه من الواضح أنه يتعين على أثينا تطبيق معايير الاتحاد الأوروبي دون استثناءات.

وقال: «إن تسيبراس تعهد بذلك، وإذا لم تلتزم اليونان بهذا الأمر، لن يكون هناك مساعدات أخرى». وشدد شويبله على أنه لا يسعى لخروج اليونان من منطقة اليورو، مؤكداً: «إننا متضامنون، ولكن لا يمكن أن نكون عرضة للابتزاز». وقال: «لم يفرض أحد على اليونانيين برنامج المساعدات، إن الأمر برمته في يد الحكومة في أثينا».

من ناحية أخرى، تعهد الوزير الألماني بزيادة ميزانية الدفاع اعتباراً من عام 2017، وقال للصحيفة نفسها: «في ظل الأزمات والأوضاع غير المستقرة في العالم بأسره، يتعين علينا بالطبع أخذ زيادة الخدمات للدفاع على عاتقنا».

ويعتزم شويبله إنفاق قدر أكبر من الأموال لثلاث إدارات في الدفاع مستقبلاً، وقال: «اقترحت زيادة الإنفاق على المساعدات التنموية، ويتعين علينا أيضاً زيادة الإنفاق للدفاع والأمن الداخلي خلال الأعوام القادمة، حيث أصبح العالم للآسف أقل أمناً عن ذي قبل».

ولكن لم تستطع وزيرة الدفاع الألمانية أورزولا فون دير لاين تحقيق مطلبها حتى الآن بزيادة ميزانية الدفاع لعام 2016، حيث قال وزير المالية الألماني إنه على المدى القصير، أي خلال العام القادم، قلما يمكن زيادة ميزانية الدفاع، لأنه لا يمكن للصناعة تزويد مشروعات تسليح كبيرة على نحو سريع.

تجدر الإشارة إلى أن وزارة المالية الاتحادية تعد حالياً الركائز الأساسية لميزانية عام 2016 لبعض الإدارات، كل على حدة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا