• الخميس 02 ذي الحجة 1438هـ - 24 أغسطس 2017م
  12:48    اشتباكات بين أنصار صالح والحوثيين في صنعاء    

نفي أنباء عن نهب تُحف القصر الرئاسي اليمني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 مارس 2012

صنعاء (الاتحاد) - نفت الرئاسة اليمنية، أمس الأربعاء، الأنباء التي تحدثت عن نهب “محتويات قاعة التحف” بالقصر الرئاسي، جنوب العاصمة صنعاء، الذي غادره، رسمياً، الرئيس السابق علي عبدالله صالح، يوم الاثنين الماضي. وقال مصدر بالأمانة العامة للرئاسة اليمنية، لوكالة الأنباء اليمنية الرسمية “سبأ”، إن هذه الأنباء “كاذبة”، موضحاً أن الرئيس السابق صالح “كان قد شكل لجنة من المختصين لحصر الهدايا كافة التي أهديت له شخصياً بغرض توثيقها وتصويرها ونقلها إلى جامع الصالح لعرضها في متحف خاص هناك، وجعلها موقوفة للجامع”، الذي شيده صالح، بالقرب من القصر الرئاسي، ليكون أكبر مسجد في اليمن. ونفى المصدر الرئاسي، علاقة قائد الحرس الرئاسي، العميد طارق محمد صالح، نجل شقيق الرئيس السابق، بعملية إخراج التحف من القصر الرئاسي، الذي انتقل إليه للسكن الرئيس الجديد، عبدربه منصور هادي، الذي انتخبه اليمنيون، الأسبوع الماضي، رئيساً توافقياً لمدة عامين، وفق اتفاق “المبادرة الخليجية” لحل الأزمة اليمنيةً.