• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

مذكرة تفاهم بين مركز الطب الرياضي واتحاد المعاقين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 10 مارس 2014

أسامة أحمد (الشارقة)- وقّع إبراهيم عبد الملك الأمين العام للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، وذيبان سالم المهيري أمين عام اتحاد المعاقين، مذكرة تفاهم بين مركز الطب الرياضي التابع للهيئة واتحاد المعاقين، بحضور سالم سعيد مدير مركز إعداد القادة والدكتور فرحات فضلون استشاري مركز الطب الرياضي وطارق الصويعي السكرتير الفني لاتحاد المعاقين.

وأشار إبراهيم عبد الملك الأمين العام للهيئة إلى أن مذكرة التفاهم تأتي في إطار العلاقات المميزة للهيئة مع جميع الاتحادات من أجل الارتقاء بالرياضة ودفع مسيرتها إلى الأمام لتحقيق ما نصبو إليه جميعا.

وقال الأمين العام للهيئة إن إنجازات المعاقين تتحدث عن نفسها وفاقت التوقعات، مشيرا إلى أن ما حققه «فرسان الإرادة» عجز عن تحقيقه غيرهم، ما يضاعف من مسؤولية الاتحاد برئاسة محمد محمد فاضل الهاملي للسير على درب النجاحات دائما.

وأشار إلى أن الأندية الشريك الأصيل مع الاتحاد في تقديم أبطال قادرين على رسم صورة طيبة عن رياضة المعاقين بالدولة في كافة المحافل القارية والدولية.

وأضاف: «فرسان الإرادة» يملكون طاقات كامنة قابلة للإنجاز تعزز المكتسبات التي حققوها خلال الفترة الماضية على كافة الصعد، مشيرا إلى أن هذه الإنجازات لم تأت من فراغ وإنما كان نتاجا منطقيا للمجهود الكبير الذي ظل يبذله اتحاد المعاقين وأندية ومراكز الدولة المختلفة.

ووصف عبد الملك إنجازات المعاقين بالمفخرة لكل رياضي، مبينا أن قيادتنا الرشيدة والهيئة تحرصان على دعم هذه الشريحة وتقديم جميع أنواع التحفيز وعوامل النجاح لها من أجل الوصول مجدداً إلى منصات التتويج.

ووجه عبد الملك الشكر إلى القائمين على أمر المعاقين في الاتحاد والأندية والمراكز على سعيهم الدائم في تقديم أبطال لرفع علم الدولة عاليا خفاقا، مشيراً إلى أن رياضة المعاقين بات يُشار إليها بالبنان، مؤكداً أن مركز الطب الرياضي سيقدم كل الخدمات لهذه الشريحة من أجل أداء دورها المنوط بها على أكمل وجه.

من جانبه، أشاد ذيبان المهيري بالتعاون المستمر للهيئة مع اتحاد المعاقين وتذليل كل الصعاب التي تقف حجر عثرة على طريق «فرسان الإرادة» مشيراً إلى أن مذكرة التفاهم مع مركز الطب الرياضي تصب في مصلحة رياضة المعاقين بالدولة.

وأشار إلى أن مركز الطب الرياضي عمل على تأهيل بعض لاعبي منتخبنا قبل المشاركة في دورة الألعاب شبه الأولمبية الأخيرة التي أقيمت في لندن، متطلعا أن تحقق مذكرة التفاهم كل أهدافها المنشودة في خدمة هذه الشريحة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا