• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

نظام جديد للكشف عن احتمالات الإصابة بالفشل الكلوي لدى الأطفال

26 طفلاً يخضعون لغسيل الكلى بمراكز «صحة» في أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 مارس 2015

أحمد عبدالعزيز

أحمد عبدالعزيز (أبوظبي)

كشفت الدكتورة زبيدة الإسماعيلي، نائب المدير التنفيذي في شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» لخدمات الغسيل الكلوي ورئيس قسم أمراض كلى الأطفال في مدينة الشيخ خليفة الطبية، أن إجمالي عدد الأطفال الذين يجرون الغسيل الكلوي في إمارة أبوظبي بلغ 26 طفلا تقل أعمارهم عن 14 عاما، مشيرة إلى أنه يجري حاليا إعداد نظام لسجلات الأطفال المصابين بأمراض الكلى، ونظام جديد للكشف المبكر عن احتمالات إصابة الأطفال بأمراض الكلي نتيجة معاناتهم من البدانة وارتفاع ضغط الدم والسكري التي قد تؤدي للإصابة بأمراض الكلي.

جاء ذلك على هامش جلسات مؤتمر طب الأجنة الذي اختتم فعالياته أمس بأبوظبي، وأشارت الدكتورة زبيدة إلى وجود نقص في عدد المنشآت الصحية التي تضم أطباء أمراض كلى للأطفال في الدولة، حيث يوجد 3 منشآت صحية في الدولة توفر علاجا مختصا للأطفال الذين يعانون من قصور في الكلى هي مدينة الشيخ خليفة الطبية في أبوظبي، مستشفى توام في العين، ومنشأه صحية في دبي، لافتة إلى أن هناك مركزين لغسيل الكلى في الدولة أحدهما في مدينة الشيخ خليفة الطبية في أبوظبي والآخر في دبي.

وقالت: إن عدد الأطفال الذين يجرون غسيل كلى في الدولة يرتفع مقارنة بالمعدلات العالمية، مشيرة إلى الحاجة إلى رفع درجة الوعي لدى الأهالي فيما يتعلق بالأمراض الوراثية، والتي تعد أحد مسببات الفشل الكلوي لدى الأطفال، منها بعض المتلازمات الكلوية، والتي غالبا ما تظهر خلال الأشهر الثلاث الأولى بعد ولادة الطفل، بالإضافة إلى تكيسات الكلى وراثيا لدى الأطفال، وأسباب مكتسبه أخرى. وأضافت: إن مركز غسيل الكلى في أبوظبي بدأ بتنفيذ حملة للكشف المبكر عن المصابين من البالغين بأمراض الكلى من خلال نظام السجلات الطبية الإلكترونية للمرضى، حيث بدأت المراكز الطبية التابعة لـ«صحة» بإجراء فحوصات طبية للكشف عن نسب عمل وظائف الكلى لدى المرضى ضمن الفحوصات الطبية الأخرى التي يجريها المريض عند زيارته لتلك المراكز، ومن ثم يقوم الفريق الطبي بالتواصل مع المرضى وإرشادهم للبدء بالعلاج بهدف منع تدهور الحالة الصحية لهم والكشف المبكر عن إصابتهم بأمراض الكلى.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض