• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

بمشاركة باحثين ومهتمين مسرحيين محليين وعرب

«دبا الحصن للمسرح الثنائي» ينطلق الأحد بمشاركة 5 عروض عربية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 يناير 2017

عصام أبو القاسم (الشارقة)

تنطلق مساء يوم الأحد المقبل فعاليات الدورة الثانية لمهرجان دبا الحصن للمسرح الثنائي الذي تنظمه إدارة المسرح بدائرة الثقافة والإعلام برعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وبمشاركة خمسة عروض ثنائية من الإمارات والبحرين ولبنان وسوريا وتونس.

وقال أحمد بورحيمة، مدير إدارة المسرح بالدائرة ومدير المهرجان، في مؤتمر صحفي عقد أمس بقصر الثقافة، إن هذه التظاهرة تجيء «في إطار خطة تهدف إلى توسيع خريطة النشاط المسرحي بحيث يشمل جميع مدن ومناطق الإمارة، كما تطمح إلى التنويع في أساليب الفعاليات المسرحية بحيث تستجيب لكل الأشكال والمذاهب التي طورتها حركة المسرح في العالم».

والمهرجان مكرس لعروض ترتكز جمالياتها على الاشتغال بممثلين اثنين فوق الخشبة، وذكر بورحيمة أنه يعكس حرص الشارقة على تشجيع ودعم جميع التجارب المسرحية، ويؤكد سعيها إلى ابتكار المزيد من المنابر لأهل المسرح، سواء في الإمارات وفي بقية الدول العربية.

أما العروض الخمسة المشاركة فهي: مسرحية «اسكوريال» للكاتب البلجيكي ميشيل دوفلدرود، من إخراج حميد سمبيج (الإمارات)، و«النافذة» من تأليف ايرينيوش ايريدينسكي، التي أعدها عبدالله السعداوي، وإخراج غادة الفيحاني (البحرين)، و«صفحة 7» من تأليف وإخراج عصام بو خالد وفادي أبو سمرا (لبنان)، و«عقاب أحد» المعدة عن «قصة حديقة الحيوان» للكاتب إدوارد آلبي، ويخرجها غازي زغباني (تونس)، و«حلم» من تأليف وإخراج ساري مصطفى (سوريا).

وفي إجابته عن سؤال حول جمهور المهرجان، قال أبو رحيمة إنه تم عقد اجتماعات عدة في إطار التحضير للدورة الجديدة مع إدارات ومؤسسات تعليمية وخدمية واجتماعية في مدينة دبا الحصن حتى تأتي الدورة الجديدة في أبهى حلة، ولهذا الهدف وضعت اللجنة برمجة تثري البعد الفني للمهرجان بجملة من الأنشطة الثقافية والفكرية، التي ستنشط بمشاركة العشرات من الباحثين والمهتمين المسرحيين المحليين والعرب. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا